رياضة

مباريات دوري المحترفين البلجيكي لكرة القدم بدون جمهور حتى 31 ديسمبر

بلجيكا 24- رداً على حادثتين من السلوك الخطير من قبل بعضي مشجعي كرة القدم خلال عطلة نهاية الأسبوع ، قررت رابطة دوري المحترفين ،الهيئة المنظمة لكرة القدم في بلجيكا، أنه حتى نهاية العام سيتم منع المشجعين من حضور المباريات الخارجية. وقد تم اتخاذ هذه الإجراءات على الرغم من حقيقة أن الحادثتين في عطلة نهاية الأسبوع تضمنت أنصار الفريق المضيف.

وبدءاً من الآن وحتى 31 ديسمبر ، لن يكون المشجعون الزائرون موضع ترحيب في مباريات الدرجة الأولى (A1) أو دوري الدرجة الثانية (B1) أو مباريات كأس بلجيكا (كأس Crocky).

يذكر ان اجتماع يوم الاثنين كان مقرراً منذ فترة، الا ان الأحداث التي أعقبت مباراة أنتويرب عندما ركض أحد مشجعي بيرشوت عبر الملعب وألقى الألعاب النارية في المدرج الذي يحتوي على مشجعي أنتويرب الزائرين والاستخدام الخبيث للألعاب النارية أثناء وغزو الملعب الذي أعقب مباراة ستاندرد على أرضه ضد شارلروا سيطر على الاجتماع.

وفي بيان صدر بعد الاجتماع ونشرته شبكة VRT الاخبارية في تقريرها اليوم الاثنين، قالت رابطة المحترفين لكرة القدم إنه “تمت مناقشة كل من تحليل تدابير كوفيد الأوسع والسياسة الأمنية الأوسع”.

وكررت رابطة المحترفين إدانتها لأحداث يوم الأحد ، لكنها انتهزت الفرصة أيضًا لشكر الغالبية العظمى من الجماهير التي “استجابت للدعوة الصادرة عن دوري المحترفين والأندية باحترام القواعد وارتداء غطاء للوجه في عرض للتضامن”.

الغرض من الحظر المفروض على المشجعين الخارجيين هو ايجاد فترة تهدئة، حيث يعتقد دوري المحترفين أنها ستؤثر أيضًا على الحد من انتشار الفيروس.

وأضافت رابطة دوري المحترفين في بلجيكا أن ثمار شهور من التعاون الوثيق مع السلطات ومكاتب وزراء الحكومة لا ينبغي أن توضع على المحك نتيجة السلوك السيئ يوم الأحد.

وتعتزم الرابطة اتخاذ إجراءات لزيادة احتمالية القبض على أولئك الذين يسيئون التصرف في مباريات كرة القدم ومعاقبتهم.

 

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock