اخبار لييجحوادث

لييج: بلجيكي يمارس العادة السرية أمام النساء في الشارع

المصدر:sudinfo

Advertisements

بلجيكا 24- طُلب من محكمة الجنايات في لييج، يوم الجمعة، بالحكم بالسجن لمدة ست سنوات ضد مواطن بلجيكي يبلغ من العمر 37 عامًا من Tilleur ، متهم بالإعتداء الجنسي على ابنة زوجته وخمسة إعتداءات ضد نساء اخريات.

وكانت القضية الأولى في شارع Henri Maus في لييج، في 22 مايو 2020: حين كانت سيدة تسير في شارع Chauve-Souris عندما توجهت سيارة أوبل صغيرة نحوها ، لتقفز فوق الرصيف وتسد الطريق. وبينما كانت السيدة تحاول الالتفاف حول السيارة ، رأت المتهم يرتدي سروالاً قصيراً، ومنشغلًا في ممارسة العادة السرية.

وفي Herstal، كان المتهم في مقهى بالقرب من Coronmeuse في 10 أغسطس 2020 ، حين هاجم سيدة عزباء على طاولة ووصفها بـ “الفاسقة البدينة”. ثم فتح بنطاله ليداعب نفسه أمامها.

Advertisements

وفي 21 أكتوبر 2021 ، توقف في وسط بلدية Spa ، وكان في حالة سكر شديدة، في الساعة 4 مساءً ، وسأل سيدة عن الطريق إلى Thermes. عندما أشارت إليه ، رأته يداعب قضيبه.

وفي Grâce-Hollogne بعد يومين ، أخرجت سيدة كلبها لنزهة قصيرة ، في بداية فترة ما بعد الظهر ، عندما حاول الرجل مغازلتها، وهو يمارس العادة السرية أيضاً. وقالت هذه السيدة في جلسة المحكمة: “لقد كان كلبي يحميني ، لكنني لا أعرف ماذا كان سيحدث لو لم يكن هناك”.

تم حبس المتهم، ثم استفاد من إخلاء سبيل من قبل قاضي التحقيق. ولكن لم يكد الرجل يستعيد حريته ، حتى شوهد مرة أخرى في موقف للسيارات في حضانة ومدرسة ابتدائية في Tilleur ، في 19 مايو 2022 في الساعة 8 صباحًا ، وهو مشغول بممارسة العادة السرية.

وكانت الجدة التي تصحب أحفادها هي التي نبهت إدارة المدرسة . كما يؤكد الشاب البالغ من العمر 30 عامًا أنه لم يلاحظ وجود مدرسة هناك: “إنها ساحة انتظار سيارات تابعة للكنيسة” ، على حد قوله.

Advertisements

في كل مرة ، كان لدى النساء رد الفعل لالتقاط صورة للمدعى عليه و / أو تدوين رقم لوحة سيارته. الأمر الذي جعل من الصعب ، إذن ، إنكار الحقائق … وقد شوهد في عدة أماكن في لييج: في Laveu وكذلك في Herstal و Grâce-Hollogne  وTilleur وSpa.

الإعتدا على فتاة تبلغ من العمر 10 سنوات
أما فيما يتعلق بإبنة صديقة المتهم، نفي الأخير، هذه التهمة جملةً وتفصيلاً ،وقال” لقد شربت ، وتناولت الكوكايين ، وفعلت كل شئ وأي شيء ، لكنني لم أقم أبدًا بالإعتداء على الأطفال”، إلا ان المدعي العام كان لديه من الصور ما تكفي لإدانة الرجل.

النطق بالحكم في أكتوبر الجاري.

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى