اخبار لييج

قضية الشجار بالسكاكين بين فتاتين بالمدرسة الملكية في لييج …تعرّف على أسباب الخلاف

بلجيكا 24 – كشف مكتب المدعي العام في لييج، عن الأسباب الحقيقية للشجار بالسكاكين الذي حدث الأسبوع الماضي بين فتاتين في المدرسة الملكية في شينيه.

ونقلت وسائل إعلام بلجيكية أن إحدى الصديقتين لم تستطع تحمل عدم التواجد في نفس مجموعة العمل مع أعز صديقاتها.

وحسب المعلومات المتوفرة، فقد كان هناك نزاع حول مشكلة مدرسية وليست مشكلة قلبية تمت مناقشتها على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث لم تكن  واحدة من الفتاتين  لتؤيد عدم التواجد في نفس مجموعة العمل خلال فصل اللغة الفرنسية مع أفضل صديقة لها بعد أن اندمجتا.

ولا تزال الفتاتان اللتان تشاجرتا بعنف بسكين مطبخ في دورات المياه صباح يوم الجمعة في المستشفى في CHR de la Citadelle في لييج، حيث خضع كلاهما لعملية جراحية وصحتهما مستقرة،  وقد حرموا من حريتهم وراقبتهم الشرطة في المستشفى.

وأشار مكتب المدعي العام في لييج بعد النتائج الطبية، إلى أن الجانية والضحية  اللتان تبلغان من العمر 13 عامًا ونصف فقط معروفتان، حيث استدرجت  المهاجمة إلى المرحاض وكانت  علاوة على ذلك ، قد طعنت نفسها لاتهام صديقتها بعد ذلك.

وستتمكن الفتاة التي تعرضت للهجوم من العودة إلى والديها بمجرد أن تتمكن من مغادرة مركز CHR de la Citadelle في لييج، حيث لم يتم كشف  أي شيء ضدها.

وستعرض المعتدية فور مغادرتها المستشفى على قاضي الشبيبة الذي سيقرر مصيرها.

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock