إقليم الفلاندرز

فضيحة البرلمان الفلمنكي …العيد القومي الذي لن ينساه الفلمنكيين !

بلجيكا 24 – 11 يوليو ،اليوم الوطني الفلمنكي ، ذلك اليوم الذي لن ينساه الفلمنكيين طوال حياتهم، فقد أصبح كابوس ، سيؤرق شعب فلاندرز الأعوام القادمة ، ذلك اليوم الذي شهد إستقالة رئيس البرلمان الفلمنكي Kris Van Dijck ،وسط مزاعم بالاحتيال.

يذكر أنه تم تعيين Kris Van Dijck، الذي ينتمي للحزب القومي الفلمنكي (N-VA) ،رئيسًا مؤقتًا للبرلمان لأن المفاوضات بشأن الحكومة الفلمنكية الجديدة لم تكن تحرز أي تقدم.

Van Dijck ، والذي كان في مهب الريح الأسبوع الماضي ، بعد أن أمسكت به الشرطة وهو يقود سيارته في حالة سكر، لكنه لم يستقيل حينها ، لذا حاول مستعطفاً ، طلب السماح من الجميع خلال خطابه في إحتفالات فلاندرز بعيدها الوطني في قاعة مدينة بروكسل ، إلا ان الريح جاءت بما لم تكن لتشتهي سفينته أبداً .

أفادت مجلة P-Magazine ، حاول السيد Van Dijck مساعدة صديقته والتي تعمل في مجال الدعارة ويشار إليها باسم Escort Lynn ، في الحصول على دفعة إفلاس تعويضية قيمتها 5339 يورو ،بطريقة إحتيالية وأنه أرسل بريد إلكتروني إلى نائب رئيس الوزراء السابق كريس بيترز لمساعدة صديقته في الحصول على تلك الأموال .

لم يفوتا تلك الفرصة ..

كانا صحفيان تابعان لشبكة ، VRT NEWS ، واللذان كانا يراقبان الوضع عن كثب ، حين إنقلب الوضع رأساً على عقب أثناء إلقاء Kris Van Dijck كلمة الإفتتاح بمناسبة اليوم الوطني لإقليم فلاندرز ، كونه رئيساً للبرلمان الفلمنكي ، إلا ان شيئاً أثار إنتباه الصحفيان ، فقد كانت الرسائل النصية تتوالى على هواتف المتواجدين ، وبحسب وصف الصحفيان ، كادت ان تنفجر القاعة من كم الرسائل المتعاقبه حينها ، الكل ينظر لبعضه ويتسائل ، ماذا حدث ، ماذا يجري ؟!

الواقع كان أغرب من الخيال


ويقول احد الصحفيان ويدعى Goede Devroy ، في تلك اللحظة ، لم يتم تأكيد الخبر. “بعد ذلك دخل Paul Van Den Driessche مستشار الإتصالات في حزب N-VA إلى الغرفة ، رأيت وجهه وعرفت أن هناك شيئاً خطيرًا يلوح في الأفق ، كانت مشكلة كبيرة، حيث تم نقل Van Dijck إلى غرفة منفصلة بسرعة ، وأجلسوه على الكرسي في وضع متوتر ومتأزم للغاية ، انظر الصورة بالاعلى .

تم عقد اجتماع مصغر لتدارك تلك الأزمة ، وتم إلغاء جميع المقابلات وغادر Van Dijck قاعة المدينة عبر الباب الخلفي ، وكان الجو غريبًا للغاية، الحقيقة أن الواقع كان أغرب من الخيال. ”

وحسب وصف الصحفي Devroy ، يقول الأخير ، على ما يبدو ، أرسل Van Dijck رسالة بريد إلكتروني إلى وزير العمل آنذاك كريس بيترز لمساعدة السيدة المعنية.

وقال الصحفي الآخر Pieterjan Desmedt : “أن رسالة البريد الإلكتروني ، طلب فيها السيد Van Dijck من وزير العمل كريس بيترز ، العون ،وإذا كان من الممكن تسريع الإجراءات لتحصل تلك المرأة على المساعدات ،إلا أن السيد كريس بيتزر وزير العمل ،أكد بالأمس أنه لم يتدخل فعليًا.

وتجدر الإشارة إلى أن Kris Van Dijck يحتفظ بأحد أطول السجلات في البرلمان الفلمنكي ، حيث شغل مقعده للمرة الأولى في عام 1995. وهو أيضًا رئيس بلدية Dessel التابعة لمنطقة (منطقة أنتويرب)، ولعب دورًا مهمًا في تأسيس حزب N-VA في عام 2001 ،

ويشار إلى أن الحزب القومي الفلمنكي N-VA ، اقترح Wilfried Vandaele كرئيساً جديداً للبرلمان الفلمنكي .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى