كورونا في بلجيكا

فاندنبروك يدعو إلى اتخاذ تدابير إضافية للسيطرة على الوضع الوبائي

بلجيكا 24 – بعد تعجيل اجتماع اللجنة الإستشارية بأسبوع واحد عن موعدها بسبب الارقام الوبائية المقلقة لم تتخذ اللجنة يوم الجمعة الماضي اي إجراء صارم فقد تم تعليق تنفيذ “الخطة الخارجية” و بحسب وزير الصحة كان يجب تأجيلها ودعا فرانك فاندنبروك الذي كان ضيفًا على برنامج “ليس كل يوم أحد” إلى إتخاذ قواعد جديدة، واضاف “اذا اقتصرنا على الاجراءات التي اتخذت يوم الجمعة فهذه رهانات محفوفة بالمخاطر”.

وقال الوزير “أعتقد أنه من أجل تحقيق الأهداف التي وضعناها بعد عيد الفصح ، هناك حاجة إلى تدابير إضافية،عدم القيام بأي شيء هو رهان محفوف بالمخاطر على طموح بالغ الأهمية” وأشار الى ” ضغوط مؤلمة “على المستشفيات في ضوء التقارير الوبائية الأخيرة.

وفي مقابلة اخرى في برنامج De Zondag ، اعتبر فاندنبروك أيضًا رعاية الصحة العقلية “أولوية قصوى” وقال إنه يتلقى باستمرار تقارير عن الإصابات و دخول المستشفيات عبر هاتفه ، لكنه يأسف لعدم وجود أي منها فيما يتعلق بالصحة العقلية مضيفاً “هذا يجب أن يتغير بسرعة، نحن نعمل حاليًا على لوحة معلومات الصحة العقلية، لكني أعترف بأن الأوان قد فات بالنسبة للبعض ”.

*متى ستعود إلى الحياة الطبيعية؟

في رده على هذا السؤال قال فاندنبروك أنه لا يمكن العودة إلى الحياة الطبيعية إلا بعد تلقيح سبعة من كل عشرة أشخاص ، بمن فيهم الأطفال والشباب، ويعتقد أن هذا سيكون ممكنًا بحلول الخريف، ما يتعين علينا القيام به قبل الصيف هو تحصين جميع الفئات الضعيفة ستكون هذه هي نقطة التحول، سيتم تقليل الضغط على خدماتنا الصحية وسنكون قادرين على السماح لأنفسنا بمزيد من الحرية “.

ومن جهة اخرى لا يخطط فرانك فاندنبروك لشراء اللقاحات بشكل مستقل عن الاتحاد الأوروبي،وقال ان التعاون الأوروبي مهم للغاية بالنسبة لدولة صغيرة مثل بلجيكا بدون أوروبا ، لن نتمكن من شراء اللقاحات “.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock