بلجيكا

دراسة : الجيل الثاني من المهاجرين في بلجيكا ..أقل حظاً من آبائهم

بلجيكا 24 – وفقاً لتقرير صحيفة لوسوار البلجيكية الفرنكفونية والتي نقلت عن البنك الوطني البلجيكي تقريره السنوي ،زعم فيه بأن السُّلَّم الاجتماعيّ للأشخاص ذوي الخلفية المهاجرة في بلجيكا لا يعمل .

وفيما يتعلق بتعاقب الأجيال في بلجيكا ، فإن الجيل الثاني من المهاجرين ليس أفضل حالًا .

تُعرف بلجيكا بأنها واحدة من أكثر الدول متعددة الثقافات في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ، فضلاً عن كونها لديها الكثير من المشاكل والتي يعتبر أهمها ،شعورها بالقلق إزاء دمج السكان المهاجرين في سوق العمل لديها. ومع ذلك ، فإن معدل توظيف الأشخاص المولودين في الخارج هو 57% فقط.

تظهر الدراسة التي أعدها البنك الوطني البلجيكي بالتشارك مع جامعة بروكسل الحرة ULB ، أنه مقارنة بالسكان ذوي الآباء البلجيكيين ، فإن المهاجرين الوافدين حديثًا لديهم معدل توظيف يقل 22 نقطة. بينما يرتفع هذا إلى 36 نقطة للأشخاص القادمين من الشرق الأوسط.

بمعنى آخر ، إذا كان بإمكان البلجيكي أن يتوقع فرصة بنسبة 80% في العثور على عمل (بناءً على العمر والجنس والمستوى الدراسي) ، فإن المهاجر من الشرق الأوسط الذي يبحث عن نفس العمل ويضع علامة على الصناديق نفسها ستشهد فرصته تناقص بنسبة 44%.

ليس المهاجرون من الجيل الثاني أفضل حالًا ، حيث لا تزال بعض الفئات تتأثر بعائق واضح للغاية عندما يتعلق الأمر بالوصول إلى سوق العمل ، خاصة بالنسبة للأشخاص القادمين من شمال غرب إفريقيا ، والذين لديهم نفس الفرص السيئة في العثور على عمل. كما والديهم.

وخلصت الدراسة إلى أنه “يبدو أن السُّلَّم الاجتماعيّ مكسور بالنسبة لأحفاد المهاجرين غير الأوروبيين”.

وتؤكد سيلين بيتون ، الخبيرة الاقتصادية والمشاركة في الدراسة ، أن “حقيقة أن الجيل الثاني ليس أفضل من الجيل الأول ، يخص بلجيكا”.

مفهوم السُّلَّم الاجتماعيّ ويقصد به وجود حالة السلام والوئام الانساني داخل بيئة المجتمع المعاش كعنصر اساسي من عناصر تقدم وتطور بناء المجتمع وأفراده.. وتتحدد عوامل دراسة وتقييم طبيعة سلوك وممارسات هذا المجتمع او ذاك بواقع السُّلَّم الاجتماعيّ والأهلي السليم من خلال بروز ظواهر حسن روابط بناء علاقاته المجتمعية وقبوله بواقع حالة التعايش السلمي البيني ومد جسور التواصل الاجتماعي بين مختلف أفراده وشرائحه المختلفه وقواه الحية الدينية والعرقية والسياسية والطبقية ، وبمداء فهم وتطبيق معاني السُّلَّم الاجتماعيّ القويم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

يرجى دعمنا عن طريق تعطيل Adblock ثم تحديث الصفحة ، شكرا لك

الإعلانات هي مصدر حياة موقعنا ، شكراً لتفهمكم