بلجيكا

دراسة.. أكثر من 90% من الفتيات البلجيكيات تعرضن للتحرش الجنسي في الشوارع

بلجيكا 24 – قالت دراسة أجرتها منظمة Plan International غير الحكومية ونشرت في صحيفة لوسوار، اليوم الاثنين، ان ما لا يقل عن 91% من الفتيات البلجيكيات و 28%من الأولاد تعرضوا للتحرش الجنسي في الشارع.

ويُظهر الاستطلاع أن السلوكيات المتطفلة والإيماءات في الأماكن العامة ، التي يُنظر إليها على أنها مخيفة أو غير محترمة أو مسيئة ، لا تزال منتشرة على الرغم من إدخال قانون مكافحة التحيز الجنسي في عام 2014.

ويعد الصفير (82%) والتعليقات الجنسية أكثر أنواع التحرش شيوعًا: أكثر من 4 من كل 5 فتيات كن ضحية لها بالفعل.

وبحسب هايدي رومبوت مديرة “منظمة Plan International” :يمكن أن يأخذ شكل التحديق المستمر (79%) ، والملاحظات حول المظهر (62%) ، ومحاولات الأساليب المغازلة بشكل مفرط (59%) واللمس غير المرغوب فيه ، التي تعاني منها واحدة من كل ثلاث فتيات.».

يؤثر واقع التحرش الجنسي بشكل أكثر تحديدًا على الحياة اليومية للفتيات،تتجنب واحدة من اثنين منهن الذهاب إلى أماكن معينة ، أو ذهاب بمفردها أبدًا.

ومن المفارقات أن 25% من الشباب يقولون إن ذلك يحدث كثيرًا لدرجة أنهم اصبحوا يهتمون بالطريقة التي يرتدونها ، واختيار الطريق الذي يجب اتباعه ، أو عدم الذهاب إلى بعض الأماكن بمفردهم.

وبرغم إن التحرش الجنسي للشباب يحدث في كل وقت وفي كل مكان، لا تزال بعض الأماكن تظهر من بيانات المنصة: ان أكثر من 29% من التقارير تتعلق بالشوارع ، و 16% بأماكن الترفيه ، و 14% بوسائل النقل العام. أكثر من واحد من كل عشرة تقارير تتعلق بالطريق إلى المدرسة.

*القليل  من الشباب يجرؤون على التحدث عما يحدث لهم

وجدت الدراسة ان أقل من واحد من كل إثنين يجرأ على إخبار أصدقائه. فقط 1 من كل 5 لعائلته. أما الأرقام الأكثر قلقاً، هي تلك المتعلقة بالتحرش الجنسي عندما يتعلق بطبيب نفساني (7%) أو الشرطة (6%).

وللتذكير: يُعاقب القانون البلجيكي على الأفعال المتكررة ذات الدلالة الجنسية أو التحرش الجنسي في الأماكن العامة بالسجن من شهر واحد إلى عام واحد و غرامة من 50 إلى 1000 يورو.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock