اخبار بلجيكاحوادث

حادثة دفع امرأة في مترو بروكسل…التعرف على مصور الفيديو ومعاقبته

بلجيكا 24 – أفادت وسائل إعلام بلجيكية أن  شركة النقل العام في بروكسل STIB فتحت  إجراءات تأديبية تهدف إلى تحديد الموظف الذي وزع مقطع الفيديو الذي يظهر محاولة القتل التي وقعت مساء الجمعة في محطة روجير ببروكسل.

وحسب “DH”، فقد تم التعرف على الشخص،  هو مرسل un dispatcher،  لديه ثلاثون عامًا من الخدمة في STIB، وقد قررت STIB  معاقبته ، كجزء من هذا الإجراء.

وأثارت القضية ضجة وعاطفة بين موظفي STIB ، الذين وزعوا  عريضة دعم، جاء فيها بأن العامل  قام  بهذه المبادرة  “وحده” من أجل “المساهمة بنشاط في القبض على المشتبه به، في وقت  أن إدارة STIB “كانت أسرع بكثير في إيقاف الشخص المعني من تقديم الدعم للسائق البطولي للقطار ، الذي لم يتلق أي مكالمة أو دعم من STIB مساء الاثنين، بحكم أنه يحتاج إلى مساعدة نفسية عاجلة” .

وذكرت “DH” ، أن فرنسواز ليدون ، المتحدثة باسم STIB ، لم ترغب في التعليق على المعلومات المتعلقة بالإجراء المفتوح للمرسل المعني، بالمقابل نفت ماجاء في العريضة بأن السائق لم يتلق الدعم .

وقالت إن  السائق الذي نجح سلوكه البطولي في تجنب المأساة مساء الجمعة في محطة روجير ، لا يزال يتلقى الدعم، مضيفة، “كانت الشرطة  ترافقه وقت الأحداث ، وكان  زميله يرافقه إلى المستشفى  لم يتمكن من دخول المنشأة بسبب إجراءات كوفيد ولكنه انتظره في الخارج. ويتبعه مستشار اجتماعي. وكان على اتصال به”.

وأضافت  السيدة ليدون أن يوسف مطلوب بشدة من وسائل الإعلام التي تسعى إلى مقابلته وإجراء مقابلة معه وهو ما يرفضه قائلة: “إنه لا يرغب في التحدث ، في الوقت الحالي”.

إقرأ أيضاً

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى