بلجيكا

بلجيكا : هل توشك الأحزاب على تشكيل حكومات جديدة لفك الجمود السياسي في البلاد ؟

بلجيكا 24 – بعد ستة أسابيع من الانتخابات العامة في مايو الماضي ، ما تزال الأقاليم في بلجيكا بصفة خاصة وبلجيكا بشكل عام بلا حكومات جديدة ، بيد أن الأحزاب السياسية البلجيكية تتجه نحو إحراز تقدم نوعًا ما في هذا الصدد .

خلال عطلة نهاية الأسبوع ، تحدث زعيم الحزب القومي الفلمنكي N-VA “بارت دي ويفر” ، الذي يشكل الحكومة الفلمنكية الجديدة ، مع زعماء الأحزاب ، والذين تلقوا جميعهم وثيقة توضح خطط السيد دي ويفر المستقبلية ،لتشكيل حكومة فلمنكية جديدة .

لم يشترك حزبي الخضر واليمين المتطرف في جلسة التشاور تلك ، إلا أن زعماء الحزبين قررا الإجتماع هذا الصباح .

ووفقاً Van de Looverbosch من شبكة VRT الفلمنكية ، الذي صرح بأنه تم تسريب القليل من تلك الوثيقة السياسية التي وزعت على الأحزاب ، وأضاف، أنه من غير المرجح أن يقبل الاشتراكيون اليمين المتطرف على طاولة المفاوضات وأن السيد دي ويفر بحاجة الآن إلى إيجاد طريقة “لائقة” للتعامل مع اليمين المتطرف.

التقدم المحتمل في إقيلم فلاندرز يمكن أن يبشر بمزيد من الوضوح بشأن الحكومة الفيدرالية الجديدة ، والوقوف على أعتاب ميثاق تشكيل الحكومة الجديدة.

وفيما يتعلق بتشكيل الحكومة الفيدرالية ، أعطى الملك السياسيين المكلفين بتمهيد الطريق ، وديدييه رايندرز ويوهان فاندي لانو ، مهمة البقاء على اتصال مع المناطق أيضا ، غير أن التحدي الذي يواجههم هو جلب القوميين الفلمنكيين والاشتراكيين الفرانكوفونيين جنباً إلى جنب على طاولة المفاوضات الفيدرالية.

من جانب آخر ، يلتقي المخبران الملكيان في وقت لاحق اليوم بالملك فيليب، لتوضيح التقدم المحرز في مهمتهما ،ومن المتوقع أن يطلب الملك فيليب من الاثنين مضاعفة جهودهما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى