بلجيكا

بعد تهديد المتطوعات ..الجمعية البلجيكية تلغي مهامها المستقبلية في المغرب

بلجيكا 24 – قالت الجمعية غير الربحية الفلمنكية Bouworde اليوم الأربعاء بعد اتصالها بالسفارة البلجيكية في الرباط انها قررت عدم إرسال فرق جديدة من المتطوعين إلى المغرب هذا الصيف.

يوم الثلاثاء ، تم اعتقال مدرس شاب يعيش في شمال البلاد بعد دعوته إلى قطع رأس المتطوعات البلجيكيات اللواتي كن يعملن في أحد مواقع البناء في جنوب البلاد مرتدين سراويل قصيرة ،وأشار الى أن الفتيات في المجموعة لا يرتدين ملابس مناسبة .

قامت الجمعية غير الربحية Bouworde التي أرسلت هؤلاء الشباب إلى قرية Adar في جنوب البلاد بالاتصال بالسفارة البلجيكية لتحديد ما إذا كانوا آمنين رغم أن الرجل الذي قام بالتهديد لا يوجود في نفس المنطقة الموجودة فيها المجموعة،واكدت السفارة البلجيكية في الرباط ان الفتيات في آمان.

ومن جهتها قالت كارين هيليجين ، المتحدثة باسم الجمعية “لقد تلقينا النصيحة بعدم إرسال مجموعات جديدة في المغرب وسنعمل بها”.

وقدمت السفارة البلجيكية في الرباط هذه النصيحة في ضوء الدعاية لهذه التهديدات في الصحافة وعلى الشبكات الاجتماعية.

وتقول جمعية Bouworde يمكن للشباب الموجودين متابعة أعمالهم دون خوف من إجازتهم بعد عملهم التطوعي،كما تمنح الجمعية الفرصة لأولئك الذين يرغبون في العودة في وقت مبكر من البلاد، فقط ثلاثة من المتطوعين البالغ عددهم 37 قد أعربوا عن رغبتهم في العودة المبكرة.

والجدير بالذكر من المتوقع أن تغادر مجموعة جديدة من المتطوعين إلى المغرب يوم السبت،وتحاول الجمعية قدر الإمكان إيجاد بدائل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى