بروكسل : وكالة إعلانات تستغل “نساء الدعارة ” لحث السائقين على إبطاء سرعتهم

بلجيكا 24 – إستدعى مسؤولي بلدية Schaerbeek وكالة Mortierbrigade الإعلانية ، وذلك بعد نشر الأخيرة ملصقات تعرض نساء عاملات بالدعارة ، رداً على الحادث الأخير الذي تعرضت له إحدى الفتيات في البلدية .

يوم الخميس الماضي ، أصيبت فتاة تبلغ من العمر 14 عامًا بجروح بالغة ، وذلك أثناء عبورها الشارع عند تقاطع شارع Chaussée de Helmet و Rue Waelhem. أعتقل السائق للاستجواب وأُطلق سراحه يوم الجمعة بشرط ألا يقود السيارة حتى يتم الإنتهاء من التحقيق . ويشار إلى ان الرجل إستأجر السيارة التي كان يقودها تحت اسم مختلف ، ولم يكن يحمل رخصة قيادة.

رداً على ذلك ، وضعت وكالة Mortierbrigade للإعلان ثلاث صور كبيرة للعاملات في مجال الدعارة في بروكسل بالقرب من التقاطع مع عبارة ، “على ما يبدو هذه هي الطريقة التي تجعل الرجال يقودون أبطأ، تم اختباره واعتماده في Aarschotstraat. ” . الأمر الذي لاقى رفضاً تاماً من المسؤولين في بلدية سكاربيك.

من جانبها إنتقدت سهام حديوي المسؤولة عن قسم تكافؤ الفرص في بلدية سكاربيك ، الملصقات قائلةً أنهم يستخدمون الآخرين لإدانة شكل آخر من أشكال العنف .

وقالت حديوي: “من غير المقبول استخدام المشتغلين بالدعارة في ملصق يختزل النساء بشكل أساسي إلى جسم جنسي والرجل إلى حيوان مفترس”.

وأضافت حديوي ،إذا كانت الوكالة تدعم حقًا السلامة المرورية ، فيمكنها أن تأتي إلى اجتماع الاثنين لإستخدام إبداعها بطريقة محترمة.