بروكسلبلجيكا

الشرطة الفيدرالية تشن غارة على عصابة تتاجر بالمخدرات تديرها “عائلة” في بروكسل

بلجيكا 24 – وفقاً لما أعلنت عنه السلطات البلجيكية اليوم الخميس ، إعتقلت الشرطة الفيدرالية 21 شخصًا وصادرت عشرات السيارات وعشرات الآلاف من اليورو ،بعد تفكيك عصابة تتاجر بالمخدرات ،كانت تعمل خارج بلدية بروكسل لسنوات .

عملية التفكيك كانت جزءًا من عملية دولية كبرى للبحث عن المخدرات ، إشتركت فيها كل من الشرطة البلجيكية والشرطة الدولية ، والتي تمكنت من تعقب عصابة مخدرات تديرها عائلة بالقرب من بلدية أندرلخت ببروكسل ، وتعمل في إستيراد الحشيش من إسبانيا والمغرب إلى فرنسا وبلجيكا لعدة سنوات.

ونفذت الشرطة البلجيكية الاعتقالات في 27 يونيو ،بعد أن قام حوالي 200 شرطي بتنفيذ ثلاثين غارة مختلفة على العديد من المنازل ،وإحتجزوا ما مجموعه 21 شخصًا ، من بينهم كانوا الرؤوس الكبيرة في العصابة.

منذ الاعتقالات ، تم توجيه الاتهام إلى 11 شخصًا وما زال أربعة منهم رهن الاحتجاز الوقائي ، حسبما صرح دينيس جويمان ، المتحدث باسم النيابة العامة في بروكسل لصحيفة La Dernière Heure.

ووفقًا للمتحدث الرسمي ، حصلت الشرطة على عشرات من الكيلوغرامات من الحشيش ، و 65،000 يورو ، وثلاثة أسلحة نارية وحوالي عشرة سيارات خلال العمليات.

كانت العملية جزءًا من “الخطة العالمية للمخدرات” ، التي يعمل فيها أعضاء وحدات الشرطة الفيدرالية والمحلية مع مكاتب النيابة العامة للقضاء على عصابات المخدرات الإجرامية الناشطة في إقليم بروكسل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى