بلجيكا

وزير العدل البلجيكي : “لا يمكن فصل أطفال الجهاديين عن امهاتهم”

بلجيكا 24 – قال وزير العدل كوين جينس في مجلس النواب اليوم بشأن اطفال الجهاديين الموجودين في سوريا “لا يمكن فصل الأطفال عن والدتهم”.

واضاف كوين جينس (CD & V) أن موقف الحكومة المؤيد للعودة إلى الوطن (الأطفال دون سن 10 سنوات) واضح ولم يتغير ، ومن الخطأ القول إن هذا الالتزام ظل حبراً على ورق.

ففي الصيف الماضي ، أعادت بلجيكا ستة أطفال يتامى إلى الوطن بعد اتفاق مع السلطات الكردية، ولكن في ذلك الوقت ، كان الوضع في المنطقة مستقراً، اليوم ، يواجه الأكراد هجومًا من الجيش التركي في شمال سوريا.

ويقول الوزير”بالنسبة للأطفال الآخرين ، نحن عالقون، لأنه من حيث المبدأ ، لا يمكن فصل الأطفال عن أمهاتهم ، لذلك فمن العبث الدعوة إلى عودة الأطفال فقط مع العلم أنه من المستحيل ان يتم ذلك دون ضمان عودة أمهاتهم “.

ويؤكد الوزير انه بالنسبة للبالغين “يبقى موقف الحكومة كما هو الحال مع شركائنا الأوروبيين،من الأفضل أن يتم الحكم عليهم في المنطقة. لقد تم التفاوض باستمرار حتى يمكن للعدالة العراقية أن تحكم على هؤلاء” المقاتلين الأجانب “مع احترام حقوق الإنسان: لا توجد دولة تغير موقفها من هذه النقطة والمناقشات مع العراق مستمرة “.

وأشار الوزير إلى أن 43 بالغًا و 56 طفلًا بلجيكيًا كانوا في معسكرات أو سجون في سوريا، وقال “هذا ليس تقديرا لإجمالي عدد المقاتلين الأجانب”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى