اخبار لوفينحوادث

نشر صور إباحية على جدار مقر الحكومة الإقليمية في “لوفين” والشرطة تبحث عن الجناة

بلجيكا 24 – وفقاً للشرطة ، تسببت الصور الإباحية التي نُشرت في لوفين في حدوث ضجة كبيرة ، وذلك بعد سرقة جهاز عرض للمدينة وإستخدامه لنشر المواد الإباحية.

وتبحث شرطة لوفين عن الجناة بعد بث صور جنسية على جدار مبنى في لوفين الليلة الماضية بإستخدام جهاز عرض خاص بالمدينة، والذي عادةً ما يكون مخصصًا لنشر الرسائل الهامة على جدار مقر الحكومة الإقليمية.

بينما أوقفت الشرطة الصور بسرعة ، كان عدد من السكان قد شهدوا الصور بالفعل ، ولم يتم العثور على الجناة في أي مكان.

وقالت الشرطة ان بعض شهود العيان قاموا بالقبض على الشبان، إلا انهم تمكنوا من الهرب، ولكن لدينا وصف جيد للجناة” مضيفةً أن تحقيقا جاريا في الموقع.

وأضافت الشرطة أنه “تم إعداد تقرير رسمي ، وإذا أمكن ، سيتم متابعتهم بتهمة إرتكاب جرائم جنسية”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock