حوادث

لماذا أطلقت الشرطة الفيدرالية عملية بحث عن ياسين لعمرتي ونبيل مسعودي؟ ..التفاصيل

بلجيكا 24 – أطلقت الشرطة الفيدرالية مؤخرا بناءً على طلب قاضي تحقيق في بروكسل عملية بحث على كل من الشابين ياسين لعمرتي و الملاكم نبيل مسعودي  المشتبه بهما في محاولة قتل.

وبحسب التفاصيل التي أوردتها “سود انفو” ، فقد أصدر القاضي “ميكي تيجسن” أول إشعار بحث للعثور على ياسين بن سلام لعمرتي ، وهو تقني يبلغ من العمر 26 عامًا من بروكسل ، يوم الأربعاء ، 1 يونيو، إلا أن هذا الأخير استسلم بعد أن كان  موضوع مذكرة توقيف يوم الجمعة 3 يونيو، و بعد ذلك ، أصدر قاضي التحقيق “ميكي تيسين” إشعار تفتيش ثان يوم الأربعاء للعثور على نبيل مسعودي ، الملاكم البالغ من العمر 23 عامًا من بروكسل.

ولمعرفة تفاصيل هذه القضية، كشف مكتب المدعي العام في بروكسل ل”سود انفو” أنها كانت قضية محاولة قتل واختطاف ضد رجل يبلغ من العمر 28 عامًا ، تم إجباره على ركوب سيارة وتعرض للضرب ، وبتعلق الأمر بثلاثة مشتبه بهم، حيث تم وضع مشتبه به أول تحت أمر اعتقال يوم الأربعاء ، 1 يونيو ، حتى قبل أن تنشر الشرطة الفيدرالية إخطارات المطلوبين.

ابتزازو اغتصاب؟
وبحسب  ذات المصدر ، فإن المشتبه به الأول الذي يتواجد  بالسجن في المقام الأول هي أخت ياسين بن سلام لعمرتي، التي يبدو أنها كانت ضحية لمحاولة ابتزاز على أساس مقاطع فيديو  تتهم فيه الضحية.

وبحسب ما ورد، أكد ياسين بن سلام لعمرتي أن أخته اعترفت باغتصابها من قبل الشاب البالغ من العمر 28 عامًا بينما أنكر أي نية لقتله.

وقيل إن الثلاثة – الأخت والأخ والملاكم – كانوا حاضرين وقت الحادث في سيارة مرسيدس A-Class المسجلة في بولندا والمذكورة في إشعارات المطلوبين.

وبعد ضربه ، بما في ذلك طلقات في الرأس ، تُرك الشاب البالغ من العمر 28 عامًا ليموت في الغابة ، في ضواحي بروكسل ، في فلمش برابانت ، لبدأ التوصيف القضائي للحقائق.

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock