صحة

فاندنبروك يعرب عن “قلقه البالغ” بشأن الوضع الوبائي ويتحدث عن لجنة إستشارية جديدة!

بلجيكا 24 – قال وزير الصحة فرانك فاندنبروك،الاثنين، إن الإجراءات التي أعلنها وزراء التعليم في بلجيكا مساء الأحد “مثيرة ومهمة”،كما أشار أيضاً إلى قلقه البالغ بشأن الوضع الوبائي الحالي.

وكرر الوزير دون أن يعلق على إمكانية إتخاذ إجراءات جديدة أنه ينبغي أن تجتمع اللجنة الاستشارية مرةً أخرى في وقت لاحق من هذا الأسبوع، مضيفاً، “إذا أردنا إعادة فتح المدارس بالكامل في 19 أبريل وقطاع الضيافة في 1 مايو ، فيجب أن نفعل كل ما في وسعنا لتحقيق هذه الأهداف”.

ومن جهة اخرى رفض الوزير توقع المزيد من القيود، لكن بالنسبة له من المهم جداً، الإصرار على إجراءات معينة وقال”نقرر ذلك معًا بالتشاور مع جميع الحكومات، وسأكرر ما قلته من قبل، يجب على الناس البقاء في منازلهم، ما لم يكن لديهم خيار آخر وفي هذه الحالة، يجب على أصحاب العمل تقديم المزيد من الحماية للعاملين.

وأشار الوزير الى ان الحكومة البلجيكية تقدم إختبارات سريعة للشركات، يتم طرحها حاليًا.

وقال الوزير،السؤال هو ما إذا كان هذا سيكون كافياً ،أنا قلق للغاية”، وأضاف “في الأيام المقبلة ، يجب أن نراقب ما يحدث وما يجب أن نفعله، فلم يتم تحديد موعد جديد بعد ، لكن الإتفاق ينص على عقد لجنة جديدة في نهاية هذا الأسبوع على أي حال”.

أما بالنسبة للأولوية في تطعيم المعلمين ، والتي يطلبها الوزراء المختصون في البلاد ، فلا يمكن على أي حال أن تتم إلا في منتصف شهر مايو ، بعد تلقيح من هم فوق 65 عامًا والمرضى الذين يعانون من الأمراض المزمنة.

وختم الوزير حديثه قائلاً، قمنا بوضع جدول التطعيم في مؤتمر الصحة المشترك بين الوزارات (CIM) وبالتالي بموافقة الكيانات الفيدرالية و”سأكون حاضرا”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock