صحة

جدري القردة…مختبر مارك فان رانست يتوصل إلى اكتشاف

بلجيكا 24 – أجرت فرق من مختبر مارك فان رانست  أبحاث على فيروس جدري القردة وتوصلت إلى نتائج قالت إنها بحاجة إلى تعمق للتوصل إلى نتيجة.

مرت عدة أسابيع منذ اكتشاف حالات الإصابة بجدري القردة في العديد من البلدان حول العالم، وقد أدرجت منظمة الصحة العالمية ، حتى الآن ، 250 حالة إصابة بهذا الفيروس ، في 16 دولة.

وكانت بلجيكا هي واحدة من هذه الدول، حيث أبلغ معهد الصحة العامة  عن ست حالات من جدري القردة هنا ، وسابعة محتملة.

وتتعلق الإصابات الأربع الأولى برجال شاركوا في مهرجان داركلاندز  في أنتويرب ،أما الحالات الأخرى تتعلق بشخص مصاب ورفيقه وبلجيكي سافر إلى البرتغال.

ولذلك، تقوم مختبرات علم الفيروسات في بلجيكا  بتحليل الفيروس لتحديد كيفية مكافحته، وكانت فرق من معهد Rega في جامعة لوفين على وجه الخصوص ، حيث يعمل مارك فان رانست، بحثت في الأمر وقد توصلوا إلى الاكتشاف الأول.

ووفقًا لتقرير “هيت لاتست نيوز”،  قام مختبر عالم الفيروسات الفلمنكي بتسلسل فيروس جدري القرود الموجود في العينات الإيجابية ووجد أنه يحتوي على “حفنة من الطفرات”

وفي الوقت الحالي ، لا يعرف الباحثون بعد تأثير هذه الطفرات على عدوى الفيروس، لكن مارك فان رانست قال مؤخرًا إن البكتيريا “تتأقلم مع البشر” وأن علماء الفيروسات يفضلون عدم رؤية ذلك.

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock