آراء ومقالاتإقليم الفلاندرز

بلدية أوستند تقرر حظر مثيري الشغب القادمين من بروكسل من دخول “المسبح العام”

بلجيكا 24 – قال عمدة أوستند “بارت توميلين” ، أنه قرر حظر بعض الزوار الصغار من دخول حمام السباحة في البلدية ، لحماية الزائرين الآخرين.

إتخذ العمدة قرار بحظر مثيري الشغب ، ومعظمهم من غير المحليين ، لمدة ثلاثة أشهر – حتى بعد نهاية العطلة الصيفية.

وقال توميلين لصحيفة دي ستاندارد الفلمنكية ، “إذا حضر هؤلاء ، فسيجدوا أنفسهم محظورين من الدخول ، بل وسيتم حبسهم أيضاً لمدة 12 ساعة”.

ويوضح العمدة ان مجموعة مكونة من حوالي عشرة شبان ،تسببوا في غضب الزوار الآخرين يومي الاثنين والأربعاء من هذا الأسبوع. وقال توميلين “هؤلاء الشبان كانوا يخيفون مستخدمي حمام السباحة الآخرين ، فمنهم من كان يقوم باللهو عن طريق دفع رؤوس السباحين الآخرين تحت الماء وحتى استخدام العقاقير المخدرة في غرف تغيير الملابس”.

وحسب تصريحات العمدة : ” ينحدر هؤلاء الشبان من بروكسل ، ومن شمال فرنسا ، وقد تم إحتجازهم في الحجز الإداري ، وتحديد هويتهم بالكامل ، البعض منهم جاء يوم الإثنين ، والمجموعة الأخرى كانت هنا يوم الأربعاء ” .

الحظر هو في الواقع حظر تجول ، وهو إجراء يستخدم عادة من قبل المجالس البلدية للتعامل مع مشاكل الحياة الليلية المحلية. في اللحظة التي يظهر فيها أي من الشباب الذين تم التعرف عليهم في حمام السباحة ، سيكونون عرضة للحبس لمدة 12 ساعة بحد أقصى ، بغض النظر عما إذا كانوا سيرتكبون جرائم جديدة أم لا.

في الأسبوع الماضي ، اشتكت السلطات في بلدة Koewacht الحدودية في Zeeland من تعرض الزوار للترهيب على أيدي شباب يزعم أنهم من فلاندرز.
على إثر هذه الحوادث ، قررت السلطات البلدية هناك ،مضاعفة أسعار التذاكر موسمية لمستخدمي المسبح ،لتثبيط هؤلاء الشباب للعدول عن أي أفعال عدائية تجاه الآخرين .

وشهدت الحديقة الإقليمية في Hofstade بالقرب من Mechelen تكرارًا للغزو الصيفي المنتظم الذي تقوم به عصابات من الشباب من بروكسل ، حيث تجمع حوالي 40 شخصًا لإفتعال المشاكل والقتال.

Hofstade هو واحد من عدد من حمامات السباحة المفتوحة في منطقة بروكسل الأوسع والتي تعين عليها التعامل مع تدفق الزوار الشباب من بروكسل ، حيث لا يوجد مثل هذا المرفق

وتشمل التدابير المتخذة في الماضي فرض رسوم للدخول ، والمطالبة ببطاقة هوية عند الدخول ، وتوثيق تعاون مع الشرطة المحلية ، فرض حظر على شورتات السباحة الطويلة الأرجل ،وهو إجراء وُصف بأنه عنصري حيث يفترض أن السراويل القصيرة يفضله الشباب المسلم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى