بلجيكاحوادثشارلروا

بلجيكا : تفاصيل جديدة بشأن جريمة قتل “Aurélie Montchery”

بلجيكا 24 – عقد مكتب المدعي العام في شارلروا مؤتمرا صحفيا يوم الأحد في حوالي الساعة 5.30 مساء في سياق جريمة قتل أوريلي البالغة من العمر 31 عاما و أم لطفلين والتي عثر عليها في صندوق سيارة يوم الجمعة في بوفيولكس (شاتليت)، رفيقها السابق هو المتهم الرئيسي في هذه الجريمة وقد تم القبض عليه يوم السبت.

قالت ساندرين فيرون المدعي العام للملك المكلفة بهذه القضية في مؤتمر صحفي عقد مساء اليوم انه تم إعتقال Sébastien De Leenheer بتهمة قتل السيدة “Aurélie Montchery” عمداً.

وأضافت السيدة ساندرين فيرون “كشف تشريح جثة الضحية عن حقيقة أنها قُتلت بأشياء حادة تركت آثار كبيرة في جمجمتها وهي مصنوعة من الطوب ووفقًا لاعتراف الجاني،كما تلقت الضحية العديد من الطعنات في أماكن مختلفة من الجسم.

وتواصل السيدة ساندرين حسب اعترافات الجاني “كان الاثنان قد التقيا يوم الجمعة في الصباح و قد اندلع شجار بينهما وسط شكوك من الخيانة، الرجل الذي لا يقبل فكرة انهاء علاقته مع أوريلي قام بقتلها،وفي حالة من الذعر ، هرب الرجل قبل الاتصال بأحد أصدقائه لمطالبته برعاية أطفاله،عندها كان Sébastien De Leenheer يرغب في الانتحار ، لكنه لم يتمكن من ذلك واختبأ في منزل عائلته بعد الحادث،وتقول السيدة ساندرين سيتعين على التحقيق تحديد سياق العلاقة بين الضحية وقاتلها.

*أوريلي قدمت شكوى ضد الجاني

كانت أوريلي قد تقدمت بالفعل بشكوى ضد رفيقها السابق في منتصف سبتمبر بتهمة الاعتداء والضرب،وقد قُبض عليه ووضع تحت أمر الاعتقال لكن أُفرج عنه في 22 أكتوبر بشروط معينة بما في ذلك عدم الاقتراب من أوريلي،وبعد أيام قليلة من إطلاق سراحه ارتكب جريمته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى