بلجيكا

بعد فشل حكومة دي كرو في تمديد تدابير الدعم الاقتصادي …دعوات إلى تمديد البطالة الاقتصادية في بلجيكا

بلجيكا 24 – دعا إيف ديلات ، الرئيس التنفيذي الجديد لشركة Sonaca ، وهي شركة بلجيكية نشطة في مجالات صناعة الطيران والفضاء، إلى تمديد قطاعي للبطالة الاقتصادية بسبب الأزمة.

واستذكر رئيس شركة الطيران المملوكة لإقليم والونيا ، آثار الأزمة الصحية على نشاط القطاع ، مشابهًا لها بشكل من أشكال “فيروس كورونا الطويل”.

وفشلت حكومة دي كرو يوم الجمعة في الاتفاق على تمديد العديد من تدابير الدعم الاقتصادي كالبطالة المؤقتة ، وتجميد تخفيض إعانات البطالة وحقوق التجسير التي تنتهي في 30 سبتمبر.

وقالت مصادر إن الأطراف في شمال البلاد لا تميل إلى تمديدها بالنظر إلى بدء الانتعاش الاقتصادي.

وقال في بيان اليوم السبت إن “تأثير الأزمة في مجال الطيران سيكون أكثر ديمومة مما هو عليه في القطاعات الأخرى ، لأن استئناف نشاطنا مرتبط بطلبات من مصنعي الطائرات”.

وأضاف:”بفضل الإدارة الصارمة خلال الأزمة ومثابرة ومرونة موظفينا ، تمكنا من الحد من الصدمة المالية لكن صناعة الطيران ككل تشهد شكلاً من أشكال مرض كوفيد -19″.

وفي قطاع الطيران ،لن يعود النشاط إلى مستواه الكامل حتى عام 2025. لذلك يدعو السيد ديلات الحكومة إلى تمديد البطالة الاقتصادية بسبب القوة القاهرة إلى ما بعد 30 سبتمبر وحتى نهاية عام 2022 ، مع استيعاب حقوق الإجازة ، القطاع بأكمله.

وقد مكّنت المرونة والتغطية المالية التي يوفرها هذا النظام مجموعة  “سوناكا” من تجاوز الأزمة دون أي تأثير اجتماعي في بلجيكا ، على عكس المصانع الأخرى التابعة للمجموعة.

وفي مصانعها في الخارج، كان عليها إجراء تسريح جماعي للعمال ، من أجل 1500 شخص من إجمالي 3000 لمؤسساتها في الولايات المتحدة والبرازيل والمكسيك وكندا ورومانيا. كما تم إغلاق العديد من المواقع بشكل دائم

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock