اخبار انتويرب

انتويرب: المحكمة ترفض معاقبة الشرطي المتهم بضرب شاب أسود

Advertisements

بلجيكا 24- علق قاض في أنتويرب “جميع العقوبات ضد ضابط شرطة محلي” قام بضرب شاب يبلغ من العمر 16 عامًا في ساحة Dageraad في أنتويرب قبل عامين.

وقضت المحكمة بأن الضربات قد وجهت بالفعل إلا انه لن يتم إنزال أي عقوبة.

وكان الحادث قد وقع خلال جائحة كورونا، حين تجمع اثني عشر شاباً في الساحة عقب امتحاناتهم، في إنتهاك واضح لإجراءات كورونا.

Advertisements

حاولت الشرطة التدخل، إلا ان مشادة وقعت بين الشاب آدم وضابط شرطة ، عندما سأل آدم الضابط عما إذا كان يستهدف صديقه كاجيسو بسبب عرقه.

وأدى النقاش إلى حادثة عنيفة دفعت فيها آدم أرضًا، ثم اقترب كاجيسو من الضابط الذي يرتدي ملابس مدنية، وقام الأخير بضربه على وجهه، ليسقط على الأرض مغشياً عليه.

سجل أصدقاء الشابان ما حدث على هواتفهم الذكية. ونشرت فيديوهات لكاجيسو وهو يتلقى ضربة من الضابط في تقرير  البرنامج التلفزيون VRT Pano عن استخدام العنف.

كما عُرضت الصور في المحكمة في أكتوبر الماضي. كما علمت المحكمة أثناء المحاكمة أن ضابط الشرطة كان يرتدي قفازات ذات مفاصل مقواة.

Advertisements

كما تقدم والدا آدم وكاجيسو بشكوى قضائية لكن المحكمة تعاملت فقط مع الحادث المتعلق بكاجيسو.

وزعم محامي ضابط الشرطة أن هناك تهديدًا مباشرًا للعديد من ضباط الشرطة الموجودين وأن موكله تصرف دفاعًا عن النفس.

وقبل المحاكمة سُمح لضابط الشرطة البالغ من العمر 29 عامًا بالبقاء في وظيفته. فيما خلصت المحكمة في حكمها إلى أنه ثبت أن الضربات قد تم توجيهها ولكن لن يتم توقيع أي عقوبة.

وقررت المحكمة وقف جميع العقوبات. نظرًا للسجل المهني للضابط ، لذا لن يتم تسجيل الحادث في سجل الشرطة.

Advertisements

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى