بلجيكا

العطلة الصيفية مشكلة تؤرق الجميع…القواعد الصحية تختلف من بلد إلى آخر!

بلجيكا 24 – بالنسبة للبلجيكيين الذين ليس لديهم أطفال ، فإن شهر يونيو عادة ما يعني الذهاب في إجازة الصيف للإسترخاء والإستجمام بعد عام كامل من العمل الشاق، إلا انه حتى الآن لا تزال السلطات البلجيكية تُثبط وبشدة الرحلات غير الضرورية إلى خارج بلجيكا ، كما يتم التركيز على القواعد التي تطبقها البلدان الأخرى والتي يرغب العديد من المواطنين في السفر إليها أكثر من غيرها.

ومن المتوقع، ان تُحقق اللجنة الإستشارية في القضايا الرئيسية يوم الجمعة القادم، في قضية السفر الشائكة وكذلك إصدار شهادة كوفيد الأوروبية، والتي سيبدأ العمل بها في جميع أنحاء أراضي الاتحاد الأوروبي اعتبارًا من 1 يوليو والتي ستسمح لنا بعبور الحدود والوصول إلى الوجهات التي سنختارها بسهولة أكبر.

وقالت وزيرة الداخلية ، أنيليس فيرليندن ، في برنامج “ليس كل يوم يوم الأحد”  يوم الأحد على قناة RTL-TVI  “من المهم أن نوضح للناس فيما يتعلق بهذه الشهادة” واضافت “ما زلنا نعمل على كل التفاصيل وسنمنح الناس مزيدا من الوضوح في نهاية اجتماع لجنة التشاور يوم الجمعة.”

ولحمل شهادة كوفيد الاوروبية، ستكون هناك عدة احتمالات، إما أن يتم تطعيمك بالكامل ضد كوفيد-19 ، أو أن يكون لديك إختبار PCR سلبي لمدة أقل من 72 ساعة أو إختبار مستضد سلبي تم إجراؤه قبل أقل من 24 ساعة أو لديك شهادة تُثبت أن لديك أجسامًا مضادة مرتبطة بالفيروس خلال الأشهر الستة السابقة.

ولكن لسوء الحظ ، ما يثير إستياء البلجيكيين الذين يخططون للذهاب في إجازة الصيف، يونيو القادم، هو إختلاف القواعد الصحية من بلد لآخر. حيث ان بعض الدول أكثر صرامة من غيرها، إسبانيا ، على سبيل المثال ، تطلب حاليًا تقديم إختبار PCR سلبي من سن 6 سنوات.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock