بلجيكا

الشرطة البلجيكية استخدمت برنامج التعرف على الوجه بشكل غير قانوني

بلجيكا 24-  أكدت تقارير واردة من موقع Buzzfeed News على أن الشرطة البلجيكية استخدمت فعلاً أداة التعرف على الوجه Clearview AI بشكل غير قانوني، وقد نفت الشرطة الفيدرالية ذلك.

ووفق الموقع- فقد أظهرت المعلومات الواردة في التقارير  أنه منذ ما يقارب عام ونصف استخدمت الشرطة الفيدرالية البلجيكية أداة التعرف على الوجه.

وحصل موقع Buzzfeed على قائمة عملاء مسربة من Clearview AI أظهرت أن الشرطة الفيدرالية البلجيكية استخدمت هذا البرنامج غير القانوني، وقدمت أدلة على أنهم استخدموه من “101 إلى 500 مرة”.

والجدير بالذكر أن قوات الشرطة الوطنية مُنحت تراخيص محاكمة للبرنامج عقب مؤتمر اليوروبول الذي عُقد في أكتوبر 2019 الذي أكد على عدم قانونية هذا البرنامج.

ومن جانبه فقد نفى متحدث باسم الشرطة الفيدرالية استخدامه على الإطلاق مشدداً على إنه لا يوجد دليل على استخدامه وأن الشرطة ليس لديها خطط لاستخدامه في المستقبل.

ومن جهتها فقد أكدت وزيرة الداخلية الفيدرالية أنيليس فيرليندن (CD&V) على أن برنامج التعرف على الوجه غير القانوني قد تم استخدامه بالفعل، ردًا منها على الأسئلة البرلمانية التي وُجهت إليها من أحزاب Vooruit و CD&V و PVDA-PTB و Ecolo و Groen و Vlaams Belang و PS.

وقالت فيرليندن أمام البرلمان: “في أكتوبر 2019، مُنح باحثان كجزء من فريق عمل يوروبول المعني بتحديد هوية الضحية حق الوصول إلى رخصة تجريبية سارية لفترة محدودة”، ووفقًا لصحيفة لوسوار، كان ذلك لأغراض الاختبار فقط.

كما وأجرت الشرطة الفيدرالية تحقيقًا داخليًا في الأمر في بداية سبتمبر، وتأكدت من استخدام البرنامج لعدد محدود من الاستشارات، وأظهرت التحقيقات أيضاً أن عمليات البحث أجريت بناءً على طلب منظمة حماية الطفل البلجيكية Child Focus ومع حالات من الخارج. ومع ذلك، أكدت فيرليندن أن البرنامج لا يستخدم هيكليًا وأن القانون البلجيكي لا يسمح بذلك.

ويشار إلى أن كاميرا Clearview تجمع مليارات الصور من انستغرام وفيسبوك وتويتر ويوتيوب، دون أن يُطلب منهم ذلك، ويمكنها بعد ذلك ربط الصور من مصادر مختلفة مثل كاميرا المراقبة بهوية أو ملف تعريف على وسائل التواصل الاجتماعي.

ونظرًا لأنه تم جمع هذه الصور دون إذن، فقد تمت مقاضاة الشركة في الولايات المتحدة وكندا، ودعت الأمم المتحدة إلى وقف برامج التعرف على الوجه، مستشهدة بمخاوف أخلاقية مختلفة.

يذكر أن البرنامج لم يتم السماح بإستخدامه بشكل قانوني في بلجيكا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock