صحةكورونا في بلجيكا

الحرب تغيرت: الولايات المتحدة تدق أجراس الإنذار حول سلالة دلتا من فيروس كورونا

بلجيكا 24- ذكرت صحيفة “لوسوار” الفرانكفونية البلجيكية، انه وفقًا لوثائق رسمية أمريكية ، فإن سلالة دلتا  من فيروس كورونا معدية مثل “جُدري الماء” ، وربما يكون له آثار أكثر خطورة من سابقاته ، ويبدو أن الأشخاص المصابين ينقلونها بنفس القدر سواء تم تطعيمهم أم لا.

وتُظهر هذه النتائج ، التي تستند إلى دراسات علمية ، في عرض تقديمي يتم تداوله داخليًا داخل مراكز الوقاية من الأمراض ومكافحتها (CDC) ، وهي الوكالة الصحية الرئيسية في الولايات المتحدة.حسبما أشارت الصحيفة.

وكشفت صحيفة واشنطن بوست عن الوثائق التي تم التأكد من صحتها عن طريق فرانس برس ، مرفقة بتحذير للمسؤولين: تحت عنوان “الحرب تغيرت”.

إعتمدت مديرة مركز السيطرة على الأمراض “روشيل والنكسي” على البيانات الواردة في العرض التقديمي لإعادة التوصية بالأقنعة الداخلية لمدة يومين للأشخاص الذين تم تطعيمهم في المناطق شديدة الخطورة.

عدد أقل من الحالات الشديدة
يعتمد العرض التقديمي بشكل خاص على تحليل تم إجراؤه في بروفينستاون ، ماساتشوستس ، حيث تم اكتشاف ما يقرب من 900 حالة إصابة بـ كوفيد-19 بعد احتفالات اليوم الوطني في 4 يوليو الماضي،وذلك بالرغم من أن ثلاثة أرباع المشاركين في الحدث تم تطعيمهم.

ومع ذلك ، لم يكن هناك “اختلاف” في الحمل الفيروسي للأشخاص الملقحين أو غير المطعمين ، وفقًا لعرض CDC ، والذي يبدو أنه يشير إلى نفس درجة العدوى بغض النظر عن حالة التطعيم.

في مقابل ذلك تقول “لوسوار”، انه كان هناك عدد قليل من حالات العلاج في المستشفيات (سبعة حتى الآن) ولم تكن هناك وفيات مرتبطة بحالات تفشي للوباء، وفقًا لموقع Masslive.com الإخباري المحلي.

وفي شرحها لوكالة فرانس برس، قالت سيلين غوندر ، أخصائية الأمراض المعدية في جامعة نيويورك، ان هذه الملاحظة “هي العامل الرئيسي في تغيير توصيات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها فيما يتعلق بإرتداء القناع: “لا يتعلق الأمر بحماية الأشخاص الذين تم تطعيمهم، ففي حالة الإصابة ، سيكون لها أعراض خفيفة أو لا تظهر على الإطلاق ، ولكن وُجد أنها تُصيب أشخاصًا آخرين”.

.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock