بلجيكا

إيمانويل أندريه : “هذه الإجراءات لن يكون لها تأثير كاف لتجنب وضع مأساوي “

بلجيكا 24 – حلّ عالم الأحياء الدقيقة إيمانويل أندريه ضيفًا على تلفزيون RTBF الساعة الواحدة ظهرًا يوم الجمعة.

حاول اندريه خلال المقابلة، الرد على الإجراءات الجديدة التي قررتها اللجنة الاستشارية في 23 أكتوبر 2020 لمكافحة وباء كوفيد-19.

وكان إيمانويل أندريه قد أعرب في السابق عن قلقه بشأن الإجراءات والعدد المتزايد من حالات كوفيد-19 في جميع أنحاء البلاد. ولا يبدو أن مخاوفه قد تراجعت رغم الإجراءات الجديدة التي أعلنتها اللجنة الاستشارية يوم الجمعة.

وقال أندريه “إذا عدنا إلى ما حدث هذا الصباح ، فهناك إعتراف بوضع مأساوي لكن الإجراءات لم تكن قوية بالقدر الكافي” حيث ان هذه الإجراءات لن يكون لها تأثير كافٍ بالسرعة اللازمة لتجنب وضع مأساوي “.

وتابع إيمانويل قائلاً، “عندما تكون السلطات مسؤولة كسلطة لتوجيه الناس و أيضًا لتحمل مسؤولية وضع قواعد ملزمة ، نعلم تمام العلم أنه يتعين علينا توجيه الناس لكننا نعلم أيضًا أن هناك إرهاقًا معينًا. ولكن عندما لا توجد القواعد ، وعندما لا تكون القواعد واضحة ولا يتم سنها بشكل كافٍ ، فإننا نفقد جزءًا كبيرًا من السكان “.

وأضاف “ما ينقص هو القواعد، فالأشخاص الذين يحاربون كورونا اليوم هم الأطباء والممرضات في المستشفيات، القاعدة تساعد ،ولكن علينا حشد الناس ، نحتاج إلى هذه المستشفيات ولكننا نحتاج أيضًا إلى قواعد وهذه القواعد متروكة للأشخاص الذين نصوت لصالحهم لتحملها “.

وشدد أندريه على انه يجب علينا التحرك بسرعة، وقال، “لن نضطر إلى الانتظار لمدة شهر ، في غضون أيام قليلة سيستمر الوضع في التدهور وسيكون الضغط كبيرًا لدرجة أننا سنضطر إلى عكس هذه القرارات.

وأضاف، أعتقد أن الكثير من الناس أرادوا إتخاذ تدابير ، وبالتالي فإننا نضحي بقليل من القطاعات التي سيكون لها تأثير ولكن لن يكون لها تأثير كافٍ، مشيراً إلى ان ما يطلبه العلماء ليس “كسر الاقتصاد”.

وأوضح قائلاً، ان ما نطلبه هو أن نتحكم في الوباء لأن هذا الوباء عندما نتركه ينتشر ، وسيقوم يزعزعة استقرار الجميع.

وخلص اندريه بالقول، ان هذا الوباء سيزعزع استقرار النظم الصحية ،حتى انه سيقوم بزعزعة استقرار كل شئ، وبالتالي إذا لم نسيطر على مجريات الأمور اليوم ، فسيصبح النظام بأكمله هشًا للغاية”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى