اخبار اوروبا

أوروبا تُغلق مجالها الجوي أمام “بيلاروسيا” والولايات المتحدة تؤيد فرض عقوبات على مينسك

بلجيكا 24- blankحظر الاتحاد الأوروبي شركات الطيران البيلاروسية من دخول المجال الجوي والمطارات للاتحاد الأوروبي بعد اتهام سلطات البلاد بـ “اختطاف” طائرة وإجبارها على الهبوط في مينسك لإعتقال صحفي مُعارض.

وفي اجتماع عقد في بروكسل، إتفق زعماء الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي على منع شركات الطيران في التكتل من استخدام المجال الجوي لبيلاروسيا، متعهدين بفرض عقوبات اقتصادية جديدة عليها.

وكان رومان بروتاسيفيتش، 26 سنة، على متن طائرة متجهة من اليونان إلى ليتوانيا عندما أُجبرت الطائرة على تغيير مسارها بحجة الاشتباه في وجود قنبلة على متنها.

واتهمت دول غربية بيلاروسيا باختطاف الطائرة الأوروبية التابعة لشركة “ريان أير”.

وظهر بروتاسيفيتش للمرة الأولى منذ القبض عليه في مطار منسك في فيديو يبدو أنه أُكره على تسجيله.

وفي مقطع الفيديو الذي نُشر الاثنين، قال الصحفي إنه بصحة جيدة، واعترف بما يبدو أنه جرائم اتهمته حكومة بيلاروسيا بالتورط فيها.

لكن نشطاء، بينهم زعيم المعارضة في بيلاروسيا، يرجحون أن الفيديو الذي يظهر فيه بروتاسيفيتش سُجل تحت ضغط مارسته عليه السلطات للاعتراف بتلك الجرائم.

ووصف الرئيس الأمريكي جو بايدن الإجراءات البيلاروسية بأنها “مشينة”، قائلا إنها “اعتداءات مخزية على المعارضة السياسية وحرية الصحافة”.

وأعرب والد الصحفي المقبوض عليه لشبكة “بي بي سي” عن مخاوف حيال احتمال تعرض ابنه للتعذيب.

وقال ديمتري بروتاسيفيتش إنه “خائف جدا” من الطريقة التي قد يُعامل بها ابنه من قبل السلطات في بلاده.

وأضاف: “نخشى حتى من مجرد التفكير في ذلك، فقد يتعرض للضرب أو التعذيب، ونخاف جدا أن يحدث ذلك”.

وتابع: “كانت صدمة كبيرة لنا، ونحن قلقون جدا. وأعتقد أن هذا النوع من الممارسات لا ينبغي أن يحدث في القرن الحادي والعشرين في قلب أوروبا”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock