2326-610x330

أربع هجمات متفرقة على لاجئين سوريين

شهد يوم السبت أربع هجمات متفرقة على اللاجئين السوريين في ألمانيا استخدم فيها متفجرات وعصي بيسبول، وأسفرت عن إصابة 7 منهم بجروح.

وبحسب تقرير لوكالة أسوشيتد برس، نفذت مجموعتان تضمان أكثر من 20 شخصاً في كل من مدينة فيسمار وماغدبرغ هجومين على طالبي اللجوء السوريين، لستخدموا خلالهما عصي البيسبول.
وفي التفاصيل، أعلنت الشرطة قرب روستوك في بيان أن رجلين سوريين، لم تكشف عن هويتهما، كانا واقفين قرب ملجئ في مدينة فيسمار على بحر البلطيق ليلة السبت عندما اقتربت منهما مجموعة من 20 شخصاً وبدأت بضربهما، ثم لاذوا بالفرار ونقل طالبا اللجوء للمشفى لتلقي العلاج.
وفي ماغدبيرغ، هاجمت مجموعة من 30 شخصاً رجلين سوريين ( 26 و 35 عاماً)، نقلا على إثرها أيضاً للمشفى لتلقي العلاج، وألقت الشرطة القبض على مشتبه به يبلغ من العمر 24 عاماً.

وفي هجوم ثالث، أصيب شاب سوري، 26 عاماً، بجروح عندما رما مجهول متفجرات على زجاج غرفته في مأوى للاجئين ببلدة فرايتال، بولاية سكسونيا، التي كانت قد شهدت احتجاجات واسعة مناهضة لاستقبال اللاجئين منذ أشهر.

وندد وزير داخلية الولاية بالهجوم بشدة ووصفه بـ” هجوم جبان نفذ بدم بارد”، مشيراً إلى أن دوافع يمينية وراء تنفيذ الهجوم.
وشهدت مدينة يينا في ولاية تورنغن أيضاً هجوماً، إذ اعتدى 3 أشخاص على شاب سوري، 27 عاماً، في المترو، ما أسفر عن إصابته بجراح طفيفة.

-فدوى وعلي-