بلجيكا

وزير الصحة مخاطباً الهولنديين …التسوق الترفيهي في بلجيكا غير مسموح به

بلجيكا 24 – حث وزير الصحة البلجيكي فرانك فاندنبروك رؤساء بلديات البلديات البلجيكية المتاخمة للحدود الهولندية على توخي الحذر ،خاصةً بعد أن أغلقت الحكومة الهولندية المتاجر غير الضرورية.

ويقول السيد فاندنبروك إن على سكان هولندا أن يدركوا أن ما أطلق عليه “التسوق الترفيهي” في بلجيكا في الوقت الحالي غير مسموح به.

يشعر السيد فاندنبروك بالقلق من الإرتفاع الجديد في أرقام كورونا في بلجيكا ويطرح إحتمالية اتخاذ تدابير إضافية لضمان اتباع الناس للقواعد الأساسية.

لم يلمح وزير الصحة إلى أن بلجيكا ستتبع هولندا في إغلاق صارم جديد وقال: “في بلجيكا إخترنا الاستقرار. نحن لسنا في حالة إغلاق صارم. لقد تم الحفاظ على نفس الإجراءات منذ أكتوبر الماضي. ولكننا لسنا مثل هولندا. لكن هذا يعني أنه سيتعين علينا الحفاظ على هذا النهج الأكثر ليونة لفترة أطول”.

وأعرب الوزير عن إنزعاجه من الإغلاق الهولندي الجديد، بل ودعا إلى إيجاد إتفاق أوروبي، وقال قبيل لقاء نظيره الهولندي: “يجب أن نتصرف في إنسجام”.

ويعتقد فاندنبروك أن فتح بلجيكا الخاضع للرقابة للمتاجر غير الأساسية أمر يمكن الدفاع عنه ، لكن محاولة التوازن والسيطرة على ارقام الفيروس في بلادنا، أمر لا ينبغي له أن يزعج المتسوقون الهولنديون، الذين يأتون للتسوق في بلجيكا بشكل جماعي.

وأضاف قائلاً: يجب على الهولنديين أن يعلموا أنه لا يوجد تسوق ترفيهي في بلجيكا، مشيراً إلى ان زيارات المتاجر ستظل عند الفترة الزمنية القصوى لـ 30 دقيقة فقط، وسيتم مراقبة وصول الأشخاص إلى شوارع التسوق.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock