بلجيكا

بلجيكا: من غير المرجح تخفيف أو تشديد إجراءات كورونا غدًا

بلجيكا 24 – من غير المرجح أن يتم تشديد أو تخفيف إجراءات فيروس كورونا في بلجيكا بعد إجتماع اللجنة الاستشارية غدًا ، حيث يبدو أن السياسيين يتفقون على أنه لا يزال من المبكر جدًا إجراء تعديلات.

ونظراً لأن الإجتماع سيعقد إفتراضياً “فيديو كونفرنس”في حوالي الساعة الثانية بعد الظهر ولم يتم التخطيط لعقد مؤتمر صحفي بعد ذلك ، الأمر الذي يشير إلى أنه لن يتم الإعلان عن أي تغييرات مهمة.

وقال رئيس وزراء فلاندرز “يان جامبون” في البرلمان الفلمنكي يوم الأربعاء “أنه تم تحديد العتبات المطلوبة لحالات الإصابة والوضع الوبائي ككل في بلجيكا، والتي لن نصل إليهم بحلول يوم الجمعة”.

وأضاف: “الموقف الذي نتخذه – وأشعر أن هناك إجماعًا بين الحكومات حول هذا – لا يمثل إجراءات أكثر صرامة ، ولا حتى تخفيف للإجراءات المعمول بها حالياً”.

أشار جامبون إلى عتبات 800 إصابة و 75 حالة دخول إلى المستشفى يوميًا والتي يجب الوصول إليها قبل أن يصبح التخفيف مطروحاً للمناقشة، كما أعلن سابقًا وزير الصحة الفيدرالي فرانك فاندنبروك.

في الوقت الحالي ، لا تزال بلجيكا تسجل متوسطات حوالي 1600 إصابة و 130 حالة دخول إلى المستشفى يوميًا – تقريبًا ضعف تلك العتبات.

بالإضافة إلى ذلك ، لا يزال من السابق لأوانه رؤية آثار المسافرين العائدين من الخارج بعد عطلة عيد الميلاد وإعادة فتح المدارس في الأرقام.

ومع ذلك ، وفقًا لعالم الفيروسات والمتحدث بإسم فريق كوفيد-19 الفيدرالي، ستيفن فان جوشت ، ستصل البلاد إلى هذه الأرقام في أوائل فبراير إذا إستمرت الأرقام في التطور بهذا المعدل.

كما ذكر وزير الصحة البلجيكي بالفعل أنه بمجرد الوصول إلى هذه العتبات ، يجب أن تظل الأرقام ثابتة لمدة ثلاثة أسابيع على الأقل، لنستطيع حينها في تخفيف القواعد بحلول 21 فبراير على أبعد تقدير.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock