بلجيكا

بلجيكا : مثول معلم أمام المحكمة بعد ضربه إحدى الطالبات

بلجيكا 24 – مَثُل معلم بمدرسة ثانوية في الخمسينيات من عمره أمام المحكمة اليوم ، بعد أن قام بضرب إحدى الطالبات في 16 من العمر ،حيث قال المعلم أنه كان رد فعل غير لائق ،إلا أنه تعرض “للمضايقة” من قبل الطالبات.

وفي تقريرها الصادر بتاريخ اليوم ، قال المعلم لصحيفة هيت نيوسبلاد ، “لقد تعرضت للمضايقة من قبل الطلاب ، ولكن إستجابتي للأمر جاءت بشكل خاطئ”.

وقع الحادث في عام 2017 ، عندما كان المعلم ، الذي كان يعمل في المدرسة لأكثر من 30 عامًا ، يشرف على “12 طالب” أرسلوا إلى الحجز لإستخدامهم رذاذ الفلفل في الفصل.

وقيل أن مجموعة الطلاب كانوا يسيئون التصرف ولم يتمكن المدرس من ثنيهم عن إستفزازه .

ووفقًا لتقارير صحيفة هيت لاتيست نيوز الفلمنكية، بدأ الطلاب يرقصون حول المعلم بعد رفض الأخير لأحد الطلاب الإذن بالمغادرة مبكراً .

وبحسب ما ورد دفع المعلم إحدى الطالبات، وهي فتاة تبلغ من العمر 16 عامًا قالت بأنها تعرضت لللكم بالفعل وأبلغت الشرطة.

فشلت محاولات إدارة المدرسة في حل الوضع خارج قاعات القضاء ،بعد أن أصرت الطالبة على رغبتها في عرض الحادث على المحكمة ، قائلةً أن رواياتها يمكن أن تدعم موقفها .

من جانبه ،قال دفاع المعلم أن الطلاب المعنيين كانوا “مراهقين فظين” وأن موكله “إستجاب لاستفزاز الفتيات الصغيرات”.

ومن المتوقع أن تبت المحكمة في القضية في 13 نوفمبر المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى