اخبار بلجيكا

ارتفاع أسعار الوقود في بلجيكا يخنق الشركات والعاملين لحسابهم الخاص…صعود مجنون!

Advertisements

بلجيكا 24 – أفادت إحصائيات بلجيكية بأن الإرتفاع المجنون الذي مس أسعار الوقود أصبح يخنق الشركات والعاملين لحسابهم الخاص.

وقال  أرنو ديبلاي ، الأمين العام  لمنظمة الطبقات المتوسطة: “الشركات والعاملين لحسابهم الخاص يتعرضون للخنق بسبب هذه الزيادة في الأسعار”

وأفادت اخر الإحصائيات التي نشرتها صحيفة “dh”،  أن السائق الذي يملأ 50 لترًا ثلاث مرات أسبوعيًا يتكبد تكلفة إضافية تقارب 4000 يورو سنويًا مقارنة بشهر مايو 2020.

Advertisements

ومنذ نهاية مارس وأبريل 2020 ، أظهرت أسعار الوقود ارتفاعاً هائلاً دفعها إلى مستويات قياسية مرتفعة. وهو ما يشير إلى أن العتبة 2 يورو للتر الواحد يمكن تجاوزها في الأشهر المقبلة.

وتم تحديد الحد الأقصى لسعر الديزل عند 1.768 يورو / لتر، وهذه زيادة بنسبة 44% منذ أبريل 2020، فيما تبلغ تكلفة 50 لترًا كاملة الآن 88 يورو ، مقابل 61 يورو فقط في عام 2020.

وأصبحت هذه تكلفة يصعب تحملها على الأسر ولكن حتى أكثر بالنسبة للشركات والعاملين لحسابهم الخاص الذين تعتبر سيارتهم أداة عمل في حد ذاتها والتي يجب أن تزود بالوقود عدة مرات في الأسبوع، ومنهم الممرضات في المنزل ، ومدارس القيادة ، ورجال التوصيل وسيارات الأجرة ، حيث أصبحوا يرون ميزانيات الوقود الخاصة بهم تنفجر حرفياً.

 

Advertisements

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى