بلجيكاصحة

إريكا فليغ تُعرب عن قلقها بعد إجراءات التخفيف التي أعلنتها اللجنة الاستشارية

بلجيكا 24- أعربت أخصائية الأمراض المعدية في جامعة أنتويرب(UZA) ورئيسة مجموعة خبراء GEMS ، إريكا فليغ ، عن قلقها بعد إجراءات التخفيف التي أعلنتها اللجنة الاستشارية يوم الأربعاء، حيث تُذكر الجميع بأن “المستشفيات ممتلئة بالكامل ، ولا يوجد مجال للمناورة في الوقت الحالي”.

لم يقتصر الأمر على ذلك فقط، فقد قال عالِم الفيروسات مارك فان رانست أيضًا انها “لعبة خطيرة”.

تقول فليغ إنها تتفهم المطالب القوية للتخفيف لكنها تشير إلى أن الإصابات وأرقام المستشفيات ليست مطمئنة. وتحذر من أن الوضع لا يزال محفوفًا بالمخاطر ”

وعلى الرغم من ذلك، قالت خبيرة الامراض المعدية انها مقتنعة بأن شروط إستئناف بعض الأنشطة مرتبطة بالتطعيم والعمل في وحدات العناية المركزة.

ورداً على سؤال من VTM NIEUWS ، أكد عالم الفيروسات مارك فان رانست أيضًا أن عملية التخفيف يجب أن تكون مرتبطة بشكل ملموس بالأساليب التي لا يزال يتعين تحديدها (لا سيما عدد الأشخاص الذين يمكن أن يتواجدوا حول منضدة شرفات المقاهي) واحتمال أن الوضع الصحي لا يسير في الاتجاه الصحيح. ويضيف، أن هذه الأمور تحتاج إلى حل سريع للغاية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock