اخبار بلجيكا

إحدى البلجيكيات الست العائدات من سوريا تتجول بحرية في البلاد …ووزير العدل يرد

بلجيكا 24- أكد وزير العدل البلجيكي أمام مجلس النواب الأسبوع الماضي أن النساء الست اللواتي أعيدن إلى بلجيكا من سوريا ما زلن قيد الإعتقال.

وذكرت صحيفة دي مورغن في تقريرها صباح الثلاثاء أن إحدى السيدات تتحرك بحرية منذ أكتوبر الماضي.

والسيدة المعنية والتي رمزت إليها الصحيفة بـ س.أ ، 34 عامًا ، غادرت إلى سوريا في عام 2015 ، بعد عام من إعلان تنظيم داعش هناك. وبمجرد إعادتها إلى بلجيكا ، تم سجنها، لأنها كان ممن حُكمت عليهم غيابياً بالسجن 5 سنوات.

عادت السيدة لتعارض قرار حبسها، لتقرر المحكمة في منتصف أكتوبر الماضي تخفيف حكمها مع وقف التنفيذ إلى ثلاث سنوات ، وبعد ذلك أطلق سراحها بشروط.

ورداً على سؤال من أحد النواب الأسبوع الماضي في جلسة عامة ، ظهر أن الوزير فان كويكنبورن قد تلقى معلومات مغلوطة من قبل الإدعاء ، حسبما ذكر الادعاء الفيدرالي.

وقال المتحدث باسم المدعي العام الفيدرالي”وثائقنا لم تكن محدثة لذا كان ذلك خطأ”. بيد ان الوزير لم يرغب في الرد بعد تلك الواقعة.

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock