أنتويربإقليم الفلاندرزبلجيكا

أنتويرب : السجن خمس سنوات لـ “داعشية بلجيكية” موجودة في سوريا

بلجيكا 24 – أمر مكتب المدعي الفيدرالي يوم الخميس بالسجن لمدة خمس سنوات ل‍ـ “نادية بغوري” البالغة من العمر 28 ،داعشية من أنتويرب موجودة الآن في سوريا،هذه الاخيرة التي غادرت بلجيكا عام 2013 للالتحاق بزوجها محمد مزروعي، وهي حاليًا مع أطفالها الأربعة في مخيم الهول، وتطلب من الدولة البلجيكية إعادتها إلى بلجيكا مع أطفالها أو في مكان آخر آمن.

كان محمد المزروعي من أوائل المقاتلين السوريين في بلجيكا، أصبح مورد الأسلحة لجماعة الدولة الإسلامية الإرهابية في سوريا،و التحق الرجل بسوريا في أكتوبر 2012 ثم ذهبت نادية بغوري إلى هناك في أبريل 2013 مع طفلها،وانضم الزوجان أولاً إلى مجموعة جبهة النصرة ثم تنظيم الدولة الإسلامية.

بصفتها ربة منزل ، تلقت نادية باغوري إعانة بطالة تبلغ حوالي 100 يورو شهريًا من داعش، وفقًا للمدعي الفيدرالي أنجبت ثلاثة أطفال آخرين ورفضت الزواج بعد وفاة محمد المزروعي في عام 2018،و في صيف 2017 ، ذهبت إلى دير الزور وفي يناير 2019 وصلت إلى مخيم الهول للاجئين حيث لا تزال هناك.

وللاشارة ستعقد جلسة للحكم يوم 10 ديسمبر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى