وفاة طفل في مركز اللاجئين ..الصحافة تشير بالاصابع الى مركز Broechem و فيداسيل ترد

بلجيكا 24 – تعرض موظفو فيداسيل لصدمة مرعبة بعد ان تم العثور على جثة طفل في التاسعة من عمره ليلة الأربعاء في مركز اسقبال طالبي اللجوء في Broechem بأنتويرب .

وقالت ميكى كاندايل ، المتحدثة باسم فيداسيل ، الوكالة المسؤولة عن استضافة اللاجئين : “هذه حالة استثنائية بالنسبة لنا – لم نشهد أي شيء من هذا القبيل قبل اليوم”.

وقالت المتحدثة التي لا ترغب في التعليق على ظروف المأساة وتشير إلى هذا الموضوع من اختصاص مكتب المدعي العام في أنتويرب: “الجميع متوترون للغاية ، منذ البداية ، قام كل واحد منا بعمل كل مافي وسعه” .

وتؤكد على ان التعاون مع الشرطة المحلية والاتحادية وخدمة دعم الضحايا يسير على ما يرام.

وكانت الصحافة البلجيكية قد أشارت يوم الخميس الى مركز اللجوء و الجو العدواني الذي يسود هناك، لكن فيداسيل تعارض هذه المزاعم وتقول ميكى كاندايل “هذه التصريحات لا تستند إلى أي شيء ، لا أفهم من أين أتت ، وعلى أي حال لا تدعمها الأرقام أو الحقائق أو أي شيء آخر على الإطلاق” .

وتضيف يمكن أن تحدث الحوادث في جميع مراكز اللجوء ، مع عواقب أكثر خطورة في بعض الأحيان. “لكن ليس صحيحًا القول إن هناك مشاكل في مركز استقبال Broechem أكثر من أي مكان آخر.”