مياه الصنبور ” خطرة ” في بعض المناطق في بلجيكا

بلجيكا 24 – يتعرض 8% من سكان بلجيكا لمخاطر صحية تتعلق بنوعية المياه التي يشربونها وفقا لدراسة حديثة أجرتها المفوضية الأوروبية. وفي كل الاتحاد الأوروبي، يتعرض ما يقرب من 23 مليون شخص لنفس المخاطر .

وفي مقالها الصادر اليوم كتبت صحيفة ” لوسوار” البلجيكية، قمنا بطرح سؤال على أحد الأطراف الفاعلة في والونيا عن الطريقة المستخدمة في الدراسة.
ويقول سيدريك بريفديلو، المستشار الفني في Aquawal ، جمعية المرافق لمياه الشرب في والونيا: “أن الأمر ليس واضحاً بما فيه الكفاية “.

وقال ” بنوا مولين ” المتحدث باسم شركة المياه الوالونية في والونيا، وحيث أنها شبكة مياه أقدم من فلاندرز، كان هناك ميل طويل إلى عدم تخصيص أموال كافية للمحافظة على البنية التحتية بشكل صحيح.

وحسب الصحيفة ، فيما يتعلق بالامتثال للمعايير الأوروبية بشأن الجودة الميكروبيولوجية لمياه الشرب، تم اختيار مجتمعات فيرتون (للفترة 2014-2016) وفريس سور سيمواز، مع تحليلات كشفت عن معدل غير متوافق للبكتيريا الموجودة .

وتختلف فيرتون كثيراً لأن البلدية اختارت عدم “كلورة المياه بشكل دائم، لتوزيعها نقية للمستهلكين”، ووفقاً لتفسيرات قدمها المتحدث بإسم البلدية فنسنت ووثوز “يستخدم الكلور بكميات قليلة كتطهير لمياه الشرب ” .