رئيس الورزاء البلجيكي : نهاية العام السياسي “ليس فوضويا على الإطلاق”

بلجيكا 24 – وفقا لمقابلة مع رئيس الوزراء شارل ميشيل أجريتها echo صباح يوم الخميس ونشرت اليوم السبت ، فإن نهاية العام السياسي”ليس فوضويا على الإطلاق”، على الرغم من الجدل الحالي حول سياسة وقضية وزير الدولة لشؤون الهجرة واللجوء تيو فرانكين.

وقال شارل ميشيل في معظم الحالات السياسية هناك “لعبة كلاسيكية بين الأغلبية والمعارضة”، ووصفها ب “أقل توثرا” مما كانت عليه في بداية السلطة التشريعية.

واعترف رئيس الوزراء الليبيرالي ب “مسار القمع التشريعي” المعتاد الذي يمكن أن “يغرق” البعض، ويؤكد أن “أولوياتنا في خفض الضرائب على الشركات ستصبح سارية اعتبارا من 1 يناير” .

واضاف”نحن شعب جاد ومن غير اللائق أن نطلق اسم الفوضى على البرلمانيين، فعودة المهاجرين إلى السودان و انفعال البرلمانيين مع تيو فرانكين ليس دراما وقد طلبنا حضوره لنقاش وتيو فراكين يلبي طلب الحضور في كل مرة دون اي مشاكل.

وقال شارل ميشيل،من جهة الحكومة فستعمل على خلق المزيد من فرص العمل، أن الميزانية الحكومية الجانبية نستغلها في الاستثمار،هذا هو الإجراء الواجب اتباعه في المستقبل.