رئيس الشيشان “مسؤولية هجوم باريس تقع بالكامل على عاتق السلطات الفرنسية”

بلجيكا 24 – أعلن رئيس جمهورية الشيشان رمضان قديروف، أن فرنسا تتحمل مسؤولية الهجوم القاتل بسكين الذي شنه رجل شيشاني المولد في باريس.

وقال رئيس الشيشان، اليوم الأحد، إنه تم إبلاغه بأن المهاجم حصل على حق الإقامة في فرنسا، وكان يحمل جواز سفر روسياً حتى بلغ سن الرابعة عشرة.

وأفاد مسؤول قضائي فرنسي غير مصرح له بالحديث علانية، بأن المشتبه به ولد في نوفمبر/ تشرين الثاني 1997، ما يعني أن عمره يبلغ حاليا عشرين عاما.

وعرّف قديروف المشتبه به الذي أردته الشرطة قتيلا قائلا إن اسمه حسن عظيموف، فيما ذكرت وسائل الإعلام الفرنسية أن اسمه الأول حمزة.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن الرئيس الشيشاني قوله: “أعتقد أن المسؤولية في واقعة سير حسن عظيموف على طريق الجريمة تقع بالكامل على عاتق السلطات الفرنسية.. هو فقط ولد في الشيشان (لكن) تربيته وتكّون شخصيته ورؤاه وقناعاته تشكلت في المجتمع الفرنسي”.