جراحون بلجكيون تحت المجهر بعد “عمليات زرع”

بلجيكا 24 – افتتحت الوكالة الفيدرالية للأدوية والمنتجات الصحية (AFMPS) تحقيقا في عمليات الزرع التي اجراها بعض الجراحين في بلجيكا ووفقا لتقارير نشرتها اليوم الاربعاء كل من لو سوار ، و De Tijd و Knack.

وأثارت الدراسة الدولية الواسعة التي أجرتها وسائل الإعلام هذه في بلجيكا أسئلة حول الأقساط البالغة 25 مليون يورو والمزايا المختلفة التي دفعتها الشركات المصنعة للزرع في عام 2017 للأطباء البلجيكيين.

و تحاول AFMPS تحديد ما إذا كان الجراحون البلجيكيون قد استفادوا من مزايا المصنعين أو الموزعين للزرعات الطبية.

وفي يوم الثلاثاء استمع لصحافيان من De Tijd و Knack كشهود.