بلجيكا..تصريحات المدعي العام حول “مشبه به” في التخطيط لهجوم إرهابي

بلجيكا 24 – أكد مكتب المدعي الفيدرالي في وقت متأخر من صباح الاثنين أنه لم يتم اكتشاف أي متفجرات أو أسلحة خلال عمليات التفتيش التي أجريت في ويفر و في Ottignies و Comines ، كجزء من تحقيق في الإرهاب.

في ليلة الجمعة إلى السبت ، ألقي القبض على شاب يشتبه في التخطيط لهجوم إرهابي من قبل فرق مكافحة الإرهاب في ويفر بتهمة التورط في أنشطة إرهابية.

و ذكرت صحيفة La Dernière Heure أنه تم إلقاء القبض على الشاب فجر السبت أثناء تحضيره لشن هجوم إرهابي يوم السبت أو الأحد.

وأكد مكتب المدعي الفيدرالي في وقت متأخر من صباح الاثنين أن المشتبه به ، جيمي ك ، رجل يحمل الجنسية البلجيكية ،و يبلغ من العمر 22 عامًا ، قد تم اتهامه من قبل قاضي مونس بالمشاركة في أنشطة جماعة إرهابية.

وأضاف مكتب المدعي الفيدرالي أنه بالإضافة إلى البحث الذي تم في ويفر ، تم إجراء بحثين في Ottignies و Comines ، لكن لم يتم اكتشاف أي متفجرات أو أسلحة.

وفقًا لـ La Dernière Heure ، فقد تم اعتقال الرجل من قبل خمسة أعضاء من فريق مكافحة الإرهاب فجر يوم السبت الساعة 3:45 وقد حطموا باب منزل جدة المشتبه به في ويفر.

و أكد الشاب لجدته أنه لم يرتكب أي خطأ قبل اقتياده من قبل الشرطة. وفقا للصحيفة ذهب الشاب لرؤية عائلته لتوديع قبل ارتكاب الهجوم.

وكان المشتبه به قد اعتنق الديانة الإسلامية بعد وفاة والدته التي قتلت على يد رفيقها.

ورفض مكتب المدعي الفيدرالي التعليق أكثر على التحقيق الجاري.