بلجيكا…الملك ألبرت يرغب في الطعن في حكم الخضوع لاختبار الحمض النووي

بلجيكا 24 – سقط حكم محكمة الاستئناف ببروكسل يوم أمس الاثنين بأمر ملك بلجيكا السابق ألبرت الثاني باجراء اختبار الحمض النووي في الاشهر الثلاثة القادمة ضجة كبيرة في المملكة البلجيكية بل حتى تخطى الحدود ليصبح موضوع الصحف دول اخرى.

وقد يدخل الملك ألبرت الثاني رغم عنه التاريخ لكونه ربما يكون أول ملك بلجيكي يقوم بإجراء اختبار الحمض النووي للاعتراف بأبوية الطفل غير الشرعي.

ووفقا للصحف البلجيكية لازال الملك ألبرت الثاني يدرس مع محاميه إمكانية الطعن في الحكم، كما يمكنه ببساطة أن يرفض الخضوع لاختبار جيني ، والذي قد يصل إلى حد الاعتراف “بالذنب” في هذه الحالة.

وللتذكير رفعت دلفين بويل دعوة اعتراف بالنسب وتدعي هذه الاخيرة ان الملك ألبرت الثاني والدها شرعي هذه الدعوة التي دامت لمدة خمسة سنوات واخيرا حكمت محكمة الاستئناف ببروكسل يوم امس باخضاع الملك السابق لبلجيكا للاختبار الجيني للحسم ما اذا كانت دلفين ابنته فعلا ام لا.