بلجيكا..العثور على والدة الطفل المتخلى عنه في أنتويرب

بلجيكا 24 – وفقا لما ذكره مكتب المدعى العام بانتويرب اليوم الثلاثاء تم تحديد هوية والدة الطفل الذي عثر عليه يوم الثلاثاء الماضى فى بهو مبنى سكنى فى انتويرب وهي امرأة بولندية تبلغ من العمر 38 عامًا تعيش في أنتويرب،وقد تم القبض عليها واستجوابها واعترفت بالوقائع.

وللتذكير: تم العثور على الطفل يوم الثلاثاء الماضي في بهو مبنى سكني في وسط أنتويرب وثم نقله الى المستشفى رغم انه كان بصحة جيدة كإجراء وقائي.

وأفادت الصحف المحلية أن الصبي الذي اطلق عليه موظفي المستشفى اسم Arthur قد تخلت عنه والدته بعد الولادة مباشرة في ليلة الاثنين إلى الثلاثاء وانها قالت إن حملها كان غير مرغوب فيه وأنها احتفظت بسرها تمامًا مثلما فعلت في الولادة. وأضافت أنها ليست على علم بوجود “صندوق أطفال” في أنتويرب ، حيث يمكن للأمهات اللائي لايرغبن في اطفالهن ترك مولودهن الجديد بأمان.

بعد الاعتقال قُدمت المرأة إلى قاضي التحقيق بتهمة التخلي عن طفل قاصر. وهي تواجه عقوبة السجن لمدة تتراوح بين شهر إلى ثلاث سنوات وغرامة تتراوح بين 26 و 300 يورو،وقد قرر قاضي التحقيق في انتظار استمرار التحقيق الإفراج عليها الى حين المحاكمة.

و تجدر الاشارة ال ان رئيس بلدية أنتويرب بارت دي ويفر لايزال في هذه الأثناء الوصي الرسمي على الطفل الذي يوجد في مركز متخصص ومن المحتمل أن يتم البحث عن عائلة مضيفة للطفل.