بعد إنتقادات ترامب الشديدة رئيس الوزراء البلجيكي يدعو إلى “الوحدة والتضامن”

بلجيكا 24 – قال رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال لدى وصوله إلى قمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) يوم الأربعاء إن الاجتماع سيكون “ذا أهمية حاسمة” للحفاظ على “الوحدة والتضامن” في الحلف.

وفي الواقع ، تعرضت الوحدة داخل الحلف إلى الخطر بسبب إنتقادات ومطالب الملحة الشديدة من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الأعضاء الأوروبيين في التحالف لزيادة نفقاتهم الدفاعية.

الجدير بالذكر أن بلجيكا لم تستوف بلجيكا عتبة النفقات المطلوبة بنسبة 2% من الناتج المحلي الإجمالي للإنفاق العسكري ، لكن رئيس الوزراء قال إن البلاد قد توقفت عن تقليص ميزانيتها الدفاعية.

وقال ميشال في رد فعل مقتضب “قررنا التوقف عن خفض الميزانية في الدفاع والانتقال إلى استراتيجية الاستثمار.” “سنواصل القيام بذلك لضمان الأمن والاستقرار”.