بروكسل – اجتماع قادة الإتحاد الأوروبي لبحث طلب تأجيل “بريكسيت”

بلجيكا 24 – يلتقي قادة الاتحاد الأوروبي في بروكسل للنظر في طلب تقدمت به رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي لتأجيل خروج بلادها من الاتحاد حتى 30 حزيران / يونيو. فيما حملت تيريزا ماي برلمان بلادها مسؤولية فشل “بريكسيت”.

حمّلت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي البرلمان في بلادها مسؤولية “الفشل” في تنفيذ عملية خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي (بريكست) في موعدها المقرر في 29 آذار/ مارس. وقالت ماي في كلمة متلفزة من مقر الحكومة إن أعضاء البرلمان لم يتمكنوا من الاتفاق على طريقة لتنفيذ انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي. وأضافت “نتيجة لذلك، لن نغادر في الموعد المحدد يوم 29 (آذار) مارس”. ووصفت ماي ذلك التأخير بأنه “مصدر أسف كبير لي شخصيا”.

ويجتمع القادة الأوروبيون اليوم (الخميس 21 مارس / آذار 2019) لبحث طلب تقدمت به ماي لتأجيل موعد بريكسيت. وكتبت ماي إلى رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك أمس الأربعاء، متعهدة بطرح اتفاق الانسحاب لتصويت إضافي، لكن ماي قالت إن إجراءات مغادرة الاتحاد الأوروبي “لن تكتمل بشكل واضح” قبل 29 آذار/ مارس. وطلبت رئيسة الوزراء وقتا إضافيا للتصديق على اتفاق الانسحاب والتشاور مع المعارضة، مع كون الجدول الزمني “غير مؤكد حتما”.

ورد توسك قائلا إن التمديد القصير لبريكست يجب أن يكون “ممكنًا” إذا وافق البرلمان على اتفاق الانسحاب. وأصرت المفوضية الأوروبية على أن تأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى ما بعد 23 أيار/ مايو سيتطلب من بريطانيا المشاركة في انتخابات الاتحاد الأوروبي – وهو سيناريو تريد ماي تجنبه.

المصدر : وكالات