المفوضية الاوروبية تطالب بإجراء تحقيق حول مقتل الصحفية البلغارية وتوضيحات حول الخاشقجي

بلجيكا 24 – طالبت المفوضية الأوروبية السلطات البلغارية بإجراء تحقيق سريع ومفصل وشفاف لكشف ملابسات مقتل الصحفية فيكتوريا مارينوفا، وتقديم المسؤولين عن ذلك للعدالة.

وقد انتشرت أنباء عن مقتل مارينوفا (30 عاماً)، التي كانت تجري تحقيقات في مجالات تتعلق بالفساد في بلادها قبل عدة أيام، وحسب كلام المتحدث باسم المفوضية ماغاريتس شيناس “نريد التأكد فيما إذا كانت حادثة القتل مرتبطة بعملها ونشاطها المهني”.

وأشار المتحدث إلى أن أوروبا تتمسك بحرية الصحافة باعتبارها من الدعائم الأساسية للديمقراطية، فـ”لا ديمقراطية حقيقة بدون صحافة حرة”، حسب المتحدث، مستشهداً بكلام سابق لرئيس الجهاز التنفيذي الأوروبي جان كلود يونكر.

وتعتبر مارينوفا ثالث صحفية يتم اغتيالها في أوروبا خلال عام واحد، إذ تم اغتيال صحفية مالطية خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر العام الماضي، وبعدها بأشهر أُعلن عن اغتيال صحفي سلوفاكي، قبل أن يتم اغتيال مارينوفا، وقد كانوا جميعهم يجرون تحقيقيات بقضايا تتعلق بالفساد في بلدانهم، وبشكل خاص، لجهة سوء استخدام الأموال الأوروبية.

وكانت حرية الصحافة قد تدهورت في عدة بلدان أوروبية مؤخراً، إذ تشير تقارير إلى سجن صحفيين في اليونان على خلفية تحقيقات ومقالات تتعلق بالفساد.

أما فيما يتعلق بالأنباء الواردة عن “اختفاء” الصحفي السعودي جمال خاشقجي، في تركيا، والأنباء المتضاربة حول مصيره، فقد بدت المفوضية أكثر حذراً، مكتفية بالاشارة أنها تنتظر مزيداً من الإيضاحات من قبل السلطات السعودية بشأن مصيره.
المصدر: وكالات