العالمبلجيكاسياحة

الغردقة وشرم الشيخ وجهة سياحية مفضلة لدى البلجيكيين

بلجيكا 24 – بَيْنَت وَاِظْهَرْت شبكة “ميديا دو بروكسل” البلجيكية عن أنّ شركات السياحة فى بلجيكا بَيَّنْتِ واظهرت بِصُورَةِ غَيْرِ مُبَاشَرَةِ زيادة بنسبة 50٪ فى الحجوزات لمصر لفصل الصيف الوَافِد.

وإِسْتَبَانَت الشبكة، فى تقرير على موقعها الإلكتروني، اليوم الثلاثاء، أنّ الوجهات الساحلية للبحر الأحمر فى مصر قد عادت بقوة كأفضل وجهة للسياح البلجيكيين بعد انخفاض لعدة مواسم فى أعقاب الهجمات الإرهابية فى المنطقة.

ووفقًا للاحصاءات؛ فإن ازدياد السياح البلجيكيين بدأ منذ سَنَة 2017، حيث اختار ثلث السياح البلجيكيين قضاء عطلاتهم فى مصر، وفى صيف سَنَة 2018، تم تأكيد هذا الاتجاه وتعزيزه مع إِزْدِهَار لقرابة 50٪ من الحجوزات.

وأشارت الشبكة إلى أن السياحة فى مصر بدأ استئنافها بشكل واضح جدا، ووفقا للأرقام الصادرة عن منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، فإن مصر هي الآن الدولة الثانية، التي حققت أفضل إِزْدِهَار ، والذي ظهر بوضوح بحلول نهاية سَنَة 2017، حيث سيصل إلى مصر ثمانية ملايين سائح.

وقد صعدت مصر فى قائمة الدول السياحية، وارتقت إلى المركز الثاني فى ترتيب الوجهات المفضلة للبلجيكيين حيث يرونها البلد الأقرب إلى إسبانيا، فى فصل الشتاء والصيف، ويأتي جاذبية الساحل المصري ليس فقط لانهيار السياحة فى إسبانيا وعدة دول، لكن أيضًا بفضل نوعية الأماكن فى مصر والفنادق المصرية الفاخرة، إلى جانب أن خفض سعر العملة المحلية جعلها تقريبا لا تقبل المنافسة.

وأكدت شبكة “ميديا دو بروكسل” البلجيكية أن السياح البلجيكيين يختارون مصر من أجل الشمس الدافئة فضلا عن الاهتمام بمشاهدة معابد أبوسمبل أو الأهرامات.

ويفضل السياح البلجيكيون الاسترخاء فى الغردقة وشرم الشيخ ومرسى علم، والاستمتاع بجميع الأنشطة المائية، مثل الغوص، حيث إن البحر الأحمر بمثابة أحد مواقع الغوص الأكثر شعبية للسائحين فى جميع أنحاء العالم.

مقالات ذات صلة