العموم البريطاني يرفض للمرة الثالثة اتفاق “بريكسيت”

بلجيكا 24 – صوت مجلس العموم البريطاني اليوم الجمعة للمرة الثالثة ضد خطة خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي التي قدمتها رئيسة الوزراء تيريزا ماي.

وصوت 344 نائبا ضد خطة ماي، مقابل 286 نائبا دعموها.

وعبرت ماي عن أسفها لنتائج التصويت التي أظهرت أن النواب “لم يتمكنوا مجددا من دعم مغادرة الاتحاد الأوروبي بطريقة مرتبة”، مشيرة إلى خطورة التبعات على قرار مجلس العموم بشأن خطتها.

وقالت إن التحدي الأهم الماثل حاليا أمام المملكة البريطانية من الناحية القانونية يكمن في وجوب الانسحاب من الاتحاد الأوروبي بحلول 12 أبريل، أي في غضون فترة 14 يوما فقط.

وأشارت ماي إلى أن هذه الفترة غير كافية لإقرار خطة “بركست” وترتيب القاعدة القانونية لها والتصديق على الخطة، علما أن البرلمان قد رفض فكرة الخروج دون اتفاق.

وأكدت ماي ضروروة الاتفاق على “طريق بديل” للمضي قدما في عملية “بريكست”، مضيفة: “المجلس سيواصل في جلسة يوم الاثنين المقبل بحث الموضوع لمعرفة ما إذا كانت هناك أغلبية مستقرة تدعم بديلا معينا لعلاقتنا المستقبلية مع الاتحاد الأوروبي”.

وأشارت إلى أن مجلس العموم لم يرفض خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بل رفض جميع الخطط التي طرحتها.

وأكدت أن حكومتها مصرة على “الانسحاب المرتب” بموجب نتائج الاستفتاء على “بريكست”.

وسبق أن أكدت ماي في كلمة ألقتها قبل بدء عملية التصويت على خطتها في المجلس استعدادها لترك منصبها قبل إنجاز اتفاق “بريكست” إذا كان ذلك في مصلحة البلاد.

المصدر: وكالات