البرلمان الأوروبي يحيي ذكرى ضحايا هجمات بروكسل ولندن

بلجيكا 24 – قال رئيس البرلمان الأوروبي انطونيو تاجاني اليوم الخميس بمناسبة ذكرى هجمات بروكسل ولندن في عامي 2016 و2017 على التوالي إن “الإرهاب جريمة لمبادئنا الأساسية واحياء ذكرى ضحاياه يمثل دفاعا عن قيمنا”.
وأضاف تاجاني في بيان بهذه المناسبة “رأينا هجمات في العديد من المدن كلندن وباريس وبروكسل وبرلين ونيس واستكهولم وبرشلونة استهدفت السائحين والجاليات المقيمة وعليه لابد أن نضمن أن لا يعاني ضحايا الإرهاب من صدمة إضافية بالحصول على المساعدة في مدينة أجنبية”.
وأشار الى ان انشاء “لجنة في البرلمان الأوروبي خاصة بالإرهاب هي إشارة على الأهمية التي نوليها لأمن مواطنينا”.
من جانبها قالت رئيسة اللجنة بالارهاب بالبرلمان الأوروبي ناتالي غريسبيك “إن مشاعرنا اليوم مع ضحايا الإرهاب وعائلاتهم كما أرحب بالعمل الذي تقوم به المنظمات غير الحكومية في هذا الصدد وهو أمر أساسي ومثالي”.
وأضافت أن أي هجوم إرهابي يخرق ثقة الضحية في المجتمع والتزاماتنا تتعدى تماما كونها قانونية وأخلاقية اذ علينا الالتزام بمسؤولياتنا تجاه الضحايا وإظهار مدى قوة ومرونة مجتمعاتنا.
ووقف أعضاء اللجنة دقيقة صمت مع ممثلي الضحايا الذين شاركوا في سلسلة النقاشات العامة بشأن الإرهاب والتي نظمها وروج لها البرلمان الأوروبي.
ووافقت الجمعية العامة للبرلمان الأوروبي في جلستها في السادس من يوليو 2017 على انشاء لجنة خاصة بالإرهاب لمعالجة اوجه القصور التشريعية في مهام الاجهزة المعنية بمكافحة الارهاب في الاتحاد الأوروبي فضلا عن تقييم التهديدات الارهابية على الاراضي الاوروبية والاسباب التي سمحت بوقوع هجمات.
يذكر ان العاصمة البلجيكية بروكسل شهدت في ال22 من مارس 2016 سلسلة تفجيرات في مطار بروكسل الدولي وفي محطة مترو (مالبيك) وذلك بعد يوم من القبض على المشتبه به الرئيسي في هجمات باريس 2015 > وفي ال22 من مارس 2017 دعس إرهابي بسيارة دفع رباعي عددا من المارة على جسر وستمنستر بالقرب من قصر وستمنستر بوسط لندن ثم قام المهاجم بطعن ضابط شرطة قبل ان يقتله رجال الشرطة.