الاتحاد الأوروبي يدين عمليات الجيش التركي في عفرين

بلجيكا 24 – أدانت الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشئون الخارجية والسياسة الأمنية، فيدريكا موجريني، اليوم الاثنين، الهجوم العسكري التركي على مدينة “عفرين” شمالي سوريا، مطالبة أنقرة بخفض حدة القتال.

وأعربت موجريني، في تصريحات، للصحفيين بثتها شبكة “إيه بي سي نيوز” الأمريكية، عن قلقها إزاء الوجود العسكري التركي في “عفرين”، مشيرة إلى أنه من المفترض أن تسهم الجهود الدولية في سوريا بخفض حدة النشاط العسكري وليس تصعيده.

تأتي هذه المطالبة بعد ورود تقارير تفيد بوقوع عمليات نهب واسعة بمحالّ ومنازل المدينة، بعد يوم من دخول القوات التركية وقوات المعارضة السورية الموالية لها، وسط المدينة، أمس الأحد.

وانتشرت صور لمحالّ محترقة ورجال مرتدين زيًّا رسميًّا وآخرين مدنيين، يغادرون منازل، حاملين كميات كبيرة من الأغراض، بينما شُوهد آخرون يقودون جرارات زراعية.

كان مسئولون بوحدات “حماية الشعب الكردية” السورية قد أعلنوا مقتل أكثر من ثمانمئة مقاتل من بين أفرادها على مدار 58 يومًا منذ بدء العملية العسكرية التركية في “عفرين”، إضافة إلى مقتل نحو خمسمئة مدني آخرين.

يذكر أن تركيا تدرج “وحدات حماية الشعب الكردية السورية” المتواجدة في مدينة “عفرين” في قائمة الجماعات الإرهابية، وتعدها امتدادًا للمتمردين الأكراد.