إنخفاض انبعاثات الغازات الدفيئة في الاتحاد الأوروبي

بلجيكا 24 – انخفض انبعاثات غازات الدفيئة بنسبة 22 ٪ في الاتحاد الأوروبي بين عامي 1990 و 2017 ، وهو انخفاض يؤثر على جميع القطاعات باستثناء النقل ، وفقا لتقرير نشرته المفوضية الاوروبية يوم الثلاثاء.

وفي المقابل زادت انبعاثات النقل البري بنسبة 20 ٪ في حين تضاعفت انبعاثات الطيران. أما التلوث الناتج عن إنتاج الطاقة ، فقد عرف انخفاضا كبيرا ب (-32٪)،ويشير التقرير أيضًا إلى أن النمو الاقتصادي أقل اعتمادًا على استهلاك الطاقة.

إن تدابير كفاءة الطاقة التي تتخذها الدول الأعضاء كانت سببا هذه النتيجة بشكل أساسي. لكن المفوض ميغيل أرياس كانيتي ، المسؤول عن العمل من أجل المناخ والطاقة يرى انه لا يزال هناك حاجة إلى الجهود لتحقيق الأهداف في عام 2020.

بعد الانخفاض الذي تم تسجيله بين عامي 2007 و 2014 ، بدأ استهلاك الطاقة في الارتفاع مرة أخرى ، ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى درجات الحرارة الباردة في عامي 2015 و 2016 ، ولكن أيضًا بسبب النمو الاقتصادي وانخفاض أسعار المنتجات البترولية.

وتشمل الأهداف المناخية للاتحاد الأوروبي تخفيض ما لا يقل عن 40 ٪ من انبعاثات غازات الدفيئة بحلول عام 2020 مقارنة بمستوى عام 1990 ، بزيادة قدرها 32 ٪ في إنتاج الطاقة الطاقة المتجددة وزيادة بنسبة 32.5 ٪ في كفاءة استخدام الطاقة